أخبار عاجلة

رياضة عالمية الاثنين حكاوي رمضان.. بيركامب.. الهولندي الذي لا يطير

حكاوي رمضان.. بيركامب.. الهولندي الذي لا يطير

الاثنين 11 مايو 2020 11:46 صباحاً كتب: منة عمر

الإثنين 11 مايو 2020 11:37 ص

"الهولندي الذي لا يطير".. لقب أُطلق على دينيس بيركامب مهاجم أرسنال السابق ومنتخب الطواحين بسبب خوفه من ركوب الطائرات وهو ما كان يجعله يسافر بالقطار أو الحافلة في الوقت الذي كان يسافر فيه زملاؤه بالطائرة.

بدأ بيركامب مسيرته في ناشئي آياكس امستردام وتدرج في صفوفه حتى تم تصعيده إلى الفريق الأول مطلع موسم 86/ 87، وهو في السابعة عشر من عمره بعد توصية من مواطنه يوهان كرويف، وظل معهم طيلة 7 مواسم قبل الانتقال إلى إنتر ميلان ومنه إلى آرسنال حتى الاعتزال.

بدأت معاناة بيركامب مع الطائرات بعد كأس العالم 1994 في أمريكا ليقرر بعدها التوقف عن السفر بالطائرات.

يحكي بيركامب: "لقد شعرت وقتها بشعور سيء وتربى إحساس بداخلي بكره الطيران وبدأ يؤثر عليّ، ثم قلت لنفسي أنا لن أفعل ذلك مجددا".

وعند مفاوضاته مع آرسنال، اشترط في تعاقده عندما وصل إلى لندن عدم السفر بالطائرات وقد تنازل عن عدة مميزات مقابل ذلك.

يحكي بيركامب في سيرته الذاتية: "لقد كلفني الأمر أموالا طائلة، في مفاوضاتي مع أرسنال إذا قلت مليون يخصمون منهم 100 ألف مباشرة متحججين بعدم قدرتي على ركوب الطائرات ووافقت على ذلك".

قضى بيركامب 11 عاما بقميص آرسنال حقق خلالهم الكثير من النجاحات على الصعيد المحلي بالفوز بلقب الدوري الإنجليزي في موسم اللاهزيمة لأول مرة في التاريخ عام 2004.

وخلال فترة تواجده رفقة المدفعجية، لم يكن قادرا على لعب المباريات التي يخوضها آرسنال خارج إنجلترا بسبب السفر، وفي الحالات الضرورية كان يتحمل معاناة السفر بواسطة قطار أو حافلة، مما يصيبه بالإرهاق.

إجمالي مشاركات بيركامب مع آرسنال 402 مباراة في مختلف البطولات (سجل 109 هدفا وصنع 71 تمريرة حاسمة).

قبل منافسات كأس العالم لكرة القدم 2002 التي أجريت في اليابان وكوريا الجنوبية، كان الأمر بالنسبة لبيركامب صعبا حيث كان السفر إليهما يحتاج إلى الطائرة لذلك قرر الاعتزال الدولي، ولكن هولندا في النهاية لم تتأهل إلى تلك البطولة.

عقب اعتزال اللعب نهائيا في 2006، توجه للعمل التدريبي وظلت عقدة "الطائرة" تطارده حتى أنه رفض خلافة آرسين فينجر بسبب الفوبيا التي يعاني منها.

حينما كان يعمل بيركامب كمدرب مساعد لمواطنه فرانك دي بوير المدير الفني السابق لأياكس الهولندي، تم ترشيحه لخلافة مدربه السابق فينجر عندما يقرر الأخير الاعتزال مثلما حدث مع السير أليكس فيرجسون وخلفه ديفيد مويس في مانشستر يونايتد، لكن الهولندي حسم الأمر مبكرا ورفض الفكرة كليًا نظرًا لعدم قدرته السفر بالطائرات، خاصة وأن أرسنال يحتاج للسفر في كافة أنحاء أوروبا لمشاركاته الأوروبية الدائمة.

يقول بيركامب: "لن أتمكن من الحصول على منصب تدريبي لأندية أوروبا الكبرى لأنهم يسافرون مسافات طويلة وبشكل مستمر".

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر يلا كورة وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الوفد رياضة - أجايي يكشف دور حسام البدري في نجاحاته مع الأهلي موجز نيوز