الوفد رياضة - حمادة إمام.. ذكرى ميلاد "ثعلب الزمالك" صاحب أشهر واقعة في الكرة المصرية موجز نيوز

يوافق اليوم الأحد 28 نوفمبر، ذكرى ميلاد أسطورة نادي الزمالك وأحد أمهر اللاعبين في تاريخ القلعة البيضاء الراحل حمادة إمام الذي ولد في مثل هذا اليوم  من عام 1943 والملقب بـ"الثعلب"، والذي منح بهذا اللقب عن جدارة بعد أن نجح وبقوة في الاستحواذ على قلوب جماهير الكرة المصرية، نسبة لذكاءه وسرعته في الملعب ومهاراته الفذة والكبيرة في كرة القدم بجانب أخلاقه التي لم يختلف عليها الجماهير بمختلف انتمائاتها، خاصة مشجعوا القلعة البيضاء، فكيف لا وهو أحد مؤسسي مدرسة الفن والهندسة.

 

(اقرأ أيضًا)

شاهد: حمادة إمام.. كواليس وأسرار في حياة الثعلب "هاتها من الشبكة"

 

ثعلب الزمالك الذي نشأ في بيئة كروية خصبة

ولد حمادة إمام وسط حصون القلعة البيضاء وعلى بساط كروي خالص فهو ابن الراحل "يحيى الحرية" أحد أفضل الحراس في تاريخ القلعة البيضاء ومنتخب مصر في الأربعينيات، ليرث رحلة الدفاع عن القلعة البيضاء خلفا لوالده.

 

وبدأ الراحل حمادة إمام رحلته الكروية عندما انضم إلى ناشئى الزمالك فى عام 1957، بعدما شاهده على شرف وهو مدرب الناشئين بالزمالك وقرر حينها ضمه للنادى، وقد كان يلعب لمختلف فئات الشباب فى النادى وهو فى سن صغير.

 

حمادة إمام لم يتلقى أي إنذارات خلال

مسيرته الكروية

لم يختلف اثنين علي أخلاق الراحل حمادة إمام ، حيث اتفقت الجماهير المصرية بمختلف الوانها علي حقيقة اخلاق الثعلب الزملكاوي التي لم تقبل الشك، ولعل أكبر دليل علي ذلك الإنجاز التاريخي الذي لم يحققه او يكسره أحد خلال مسيرته الكروية أو حتي بعد رحيله.

 

حمادة إمام هو اللاعب المصري الوحيد الذي لم يتلقى أي إنذار خلال مسيرته الكروية وهو ما لم يتحقق من قبل أو استطاع لاعب كسر هذا الانجاز إلى الآن وبعد رحيله منذ خمس سنوات.

 

حمادة إمام صاحب أشهر واقعة في تاريخ الكرة المصرية

سجلت باسم الراحل حمادة إمام واقعة حدثت لأول مرة في تاريخ كرة القدم المصرية وهو أنه في عام 1959 أثناء مباراة الأهلي والزمالك، بنهائي بطولة الشباب تحت 20 سنة تعرض صاحب الـ 17 عام لأشهر واقعة واجهته عندما بحثوا عنه في النادى ليلعب هذه المباراة فلم يجدوه، حتى عرف المسؤولين بأن والده يحيى إمام، الذي كان نائب حاكم غزة في هذا الوقت، اصطحبه معه إلى

هناك للتفرغ لمذاكرة امتحانات الثانوية العامة وأنه لن يخوض المباراة.

 

 ليقرر على الفور المشير عبدالحكيم عامر، وزير الحربية في هذا التوقيت، الذي كان يُعرف بزملكاويته الشديدة، تعليمات بإرسال طائرة خاصة إلى غزة لإحضار حمادة إمام يوم المباراة، وبالفعل تم إحضار الثعلب ونزل في المطار ومنه إلى ملعب الترسانة، الذي أقيمت عليه المباراة، وشارك حماة إمام في اللقاء وسجل 5 أهداف، ليفوز الفريق الأبيض على غريمه التقليدي بستة أهداف ويتوج بطلا لكأس مصر تحت 20 عامًا.

 

إنجازات الثعلب الزملكاوي مع القلعة البيضاء

لعب الثعلب الكبير كمهاجم في نادي الزمالك وحقق حماده امام لقب الدوري المصري مع الزمالك مرتين في موسم 63/1964، وسجل خلاله 11 هدفاً فى 19 مباراة ، وموسم 64/1965 وسجل 18هدفا في 22 مباراة.

 

وإجمالا سجل فى مسابقة الدورى 74 هدفا احتل بها المركز الرابع خلف عبد الحليم على وعلى خليل وحسن شحاتة بقائمة هدافي الزمالك.

 

رحلة قصيرة وتاريخ كبير للراحل حمادة إمام

أعتزل الثعلب الكبير عام 1974، واتجه بعدها للعمل الإداري بداية من منصب مدير الكرة بنادي الزمالك وعضو مجلس إدارة بالقلعة البيضاء متدرجا في العمل الإداري حتي وصل إلى منصب نائب رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم ، كما أنه اتجه بعد اعتزاله لمجال التعليق الرياضي، حتى أصبح واحدا من مشاهير هذا المجال في الوطن العربي ، والذي وافته المنية  في التاسع من شهر يناير عام 2016، مخلفاً تاريخاً عظيماً سواء داخل المستطيل الأخضر أو خارجه في التعليق الرياضي .

 

لمزيد من أخبار الرياضة اضغط هنا

 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوفد وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الوفد رياضة - تعرف على الجهاز المعاون لـ عبدالحميد بسيوني في غزل المحلة موجز نيوز