الوفد رياضة - فتنة الأهلى والزمالك لصالح مَنْ؟ موجز نيوز

 اشتعلت أزمة اتهامات إثارة الفتنة بين الأهلى والزمالك بعد الشكاوى العديدة التى تقدم بها النادى الأهلى للهيئة الوطنية للإعلام ضد عدد من أبناء الزمالك، سواء فى قناة الزمالك الرسمية، أو القنوات الأخرى، وعقد مجلس الزمالك اجتماعًا طارئًا أمس الأول للرد على الاتهامات ودعم أبناء النادى.

اقرأ أيضًا بـ"الوفد".. الخطيب يدعو مجلس شركة الأهلي للإنتاج الإعلامي لاجتماع عاجل
 

 كانت الأزمات تفجرت بقوة فى الفترة الأخيرة، وظهرت عقب قيام نادى الزمالك بتهنئة النادى الأهلى بلقب بطولة أفريقيا، وكانت المفاجأة فى قيام الصفحة الرسمية لقناة النادى بنشر رد غير مناسب ويدعو للفتنة، وجاء بالنص «ننتظركم البطولة القادمة من أجل إعادة لقاء العام الماضى»، فى إشارة لفوز الفريق الأحمر على الزمالك فى نهائى النسخة الماضية. ورفض نادى الزمالك تصرف الصفحة الرسمية للقناة، وقام

بسحب التهنئة، قبل أن يتقدم مجلس إدارة النادى الأهلى باعتذار رسمى.
 

 وبعدها بدأت الجماهير تتبادل الاتهامات على مواقع التواصل الاجتماعى واتهمت جماهير الزمالك سيد عبدالحفيظ بالضغط على الحكام مستغلًا الأبواق الإعلامية للنادى وطالبت الجماهير مجلس الزمالك بالتدخل والتصدى لتصرفات عبدالحفيظ، وأيضًا ما يثار فى برنامج ملك وكتابة.
 

 وارتفعت حدة المواجهات مع شائعة تعاقد الأهلى مع مدرب سلة الزمالك وإغرائه بمبلغ يفوق ما يحصل عليه فى الزمالك 3 أضعاف ورغم النفى، إلا أن الأمر انتهى بالفعل بتعاقد الأهلى مع المدرب ليزيد من حدة التوتر والسخرية على مواقع السوشيال ميديا.

 ثم انتهى الأمر ببيان منسوب لقناتي الأهلى والزمالك وإحدى القنوات الخاصة يدعو

إلى التصدى للفتنة، وكانت المفاجأة فى صدور بيان جديد من النادى الأهلى يرفض ما هو منسوب إليه بالمشاركة فى البيان الثلاثى، مؤكدًا الاتجاه لاتخاذ خطوات تصعيدية ضد بعض العاملين فى المجال الإعلامى.
 

 وبعد ساعات قليلة خرج الأهلى بثلاث شكاوى ضد خالد الغنور وبرنامجه فى قناة الزمالك، وأحمد جمال وبرنامجه فى إحدى القنوات الخاصة، وإسلام صادق ومحمد فاروق وبرنامجهما فى إحدى القنوات الخاصة.

 وسريعًا جاء الرد من نادى الزمالك بالدعوى إلى اجتماع طارئ للرد على شكاوى الأهلى، والتأكيد على رفضهم التام للاتهامات الموجهة لأبناء النادى بإشعال الفتنة بين أبناء الوطن الواحد.. لتستمر نغمة التصعيد الغريبة والمؤسفة بين الناديين باستغلال مواقع التولصل الاجتماعى القنبلة الموقوتة والتى أصبحت تحت سيطرة رأس المال المشبوه.
 

 ما يحدث أصبح يحتاج إلى وقفة صريحة وقوية بعيدًا عن لعبة الانتماءات وتصفية الحساب حتى لا نفاجأ بضحايا جدد فى حالة عودة الجماهير للمدرجات التى أصبحت سكنًا للأشباح وأفقدت اللعبة الإثارة وأفقدتها الروح.

طالع أخبار الرياضة بـ"الوفد" من هنا ..

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوفد وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى الوفد رياضة - تشيلسي وبرشلونة كلمة السر في جنون اللحظات الأخيرة للميركاتو موجز نيوز