#اليوم السابع - #حوادث - الجمهورية الجديدة.. خريطة إصلاح كبرى فى القطاع الزراعى بمصر

الجمهورية الجديدة.. خريطة إصلاح كبرى فى القطاع الزراعى بمصر

على مدار السبع سنوات الماضية شهد القطاع الزراعى فى مصر تطورا كبيرا خلال الفترة الأخيرة، بتطوير مشروعات التنمية واستصلاح الأراضى، حيث تم إنشاء عدد من المشروعات فى هذا الصدد، مثل مشروع "استصلاح المليون ونصف مليون فدان، ومشروع المائة ألف صوبة زراعية"، كما بلغ إجمالى مساحة الأراضى المستصلحة خلال تلك الفترة نحو 2 مليون و86 ألف فدان، منها نحو مليون و800 ألف فدان مراقبات قديمة وجديدة، والباقى أراضٍ ملك للمستثمرين والمنتفعين، وزادت أراضى الاستصلاح إلى 3.3 ملايين فدان وهى تمثل 35% من مساحة الأرض الزراعية فى مصر والتى بلغت 9 ملايين فدان.

وكشفت دراسة حديثة عن المركز المصرى للفكر أنه تم استصلاح 20 ألف فدان غرب المنيا، ضمن أحد المشاريع الزراعية العملاقة، التى بدأت الدولة تجنى ثمارها بالفعل، حيث يعد مشروع غرب المنيا بمثابة مزرعة بحثية استرشادية تشتمل على مزارع للإنتاج الحيوانى والزراعات المحمية بالصوب، ويقع ضمن منطقة مساحتها أكثر من 420 ألف فدان، والذى يأتى ضمن مشروع رئيس الجمهورية لاستصلاح مليون ونصف مليون فدان.

وأكدت الدراسة أنه عكفت الدولة كذلك على توفير مساحات من الأراضى الجديدة القابلة للزراعة فى سيناء، كما قامت بتعظيم كفاءة استخدام المياه فى الأراضى القديمة، من خلال تطبيق تقنيات الزراعة الحديثة، وخلق مجتمعات زراعية وتنموية جديدة، وتنظر الدولة للاهتمام بالتنمية الزراعية فى سيناء باعتباره بُعدا استراتيجيا للدولة المصرية، يمكن من خلاله استغلال الطاقات البشرية فى أغراض التنمية، وإتاحة فرص عمل جديدة وربط سيناء بمنطقة الدلتا وجعلها امتدادا طبيعيا لها.

وتابعت الدراسة أنه لم تكتف الدولة بمشروعات استصلاح الأراضى، التى تهدف إلى زيادة مساحات الأراضى الزراعية ورفع كفاءة المحاصيل المستخرجة منها، بل أن الدولة اهتمت كذلك بتوفير فرصة جيدة أمام هذه المنتجات الزراعية حتى يتم تسويقها على المستوى العالمي، حيث تم فتح أسواق جديدة فى معظم دول العالم وبدأت المحاصيل الزراعية المصرية فى غزو الأسواق العالمية.

وأوضحت الدراسة أن أهداف الدولة الاستراتيجية فيما يتعلق بتنمية القطاع الزراعى تتمثل فى تطوير منظومة الرى والتقاوى والتوسع فى استخدام أساليب الزراعة الحديثة واختيار الأصناف الزراعية قليلة استهلاك المياه، واستخدام الصوب الزراعية يعظم الاستفادة من وحدة الأرض والمياه، ويعزز من الإنتاج ويساعد على زيادة تصدير المنتجات الزراعية المصرية، بالإضافة إلى العدد الكبير من فرص العمل التى يوفرها هذا المشروع.


جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر اليوم السابع وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق #اليوم السابع - #حوادث - قانون حماية المستهلك يعاقب المورد إذا لم يبلغ الجهاز بوجود عيب فى السلعة
التالى #اليوم السابع - #حوادث - الجمهورية الجديدة.. دراسة تكشف أهداف المشروع القومى لتطوير الريف المصرى