#اليوم السابع - #حوادث - نائب: حديث الرئيس بـ"حكاية وطن" حرص على المكاشفة وبث الأمل فى نفوس المصريين

نائب: حديث الرئيس بـ"حكاية وطن" حرص على المكاشفة وبث الأمل فى نفوس المصريين

أكد النائب عادل اللمعي، عضو لجنة الإسكان والإدارة المحلية بمجلس الشيوخ، أن انطلاق فعاليات مؤتمر حكاية وطن، يأتي بمثابة كشف حساب لحقيقة ما خطت إليه الدولة المصرية بقوة على مدار السنوات الماضية، بإنفاق أكثر من 9.4 تريليون جنيه في تنفيذ المشروعات، وذلك رغم ما تعرضت له الدولة من تحديات متلاحقة، وعملت في مسار تنموي متوازي رغم ما نمر به من اقتصاد أزمة، إذ أنها منذ 2011 حتى 2016 كانت تتعرض لأزمات محلية حتى انتهاء أول خطوات الإصلاح الاقتصادي، وصولا إلى أزمة كورونا ثم الحرب الروسية الاقتصادية، ورغم كل ذلك فالدولة كان لديها رؤية للعمل والتطوير بإصرار وتحدي.

واعتبر "اللمعي"، أن كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسي اتسمت بالمكاشفة والتي حملت حقائق عدة وألقت الضوء على معركة الوعي، وحقيقة ما يحاك بالدولة من محاولات لزرع التشكيك داخل المواطن تجاه الوطن وهز الثقة بينه وبين المؤسسات، مشددا أن حملت إيمان الرئيس وإصراره على اقتحام كافة المشكلات، رغم ما تحمله من إساءات بقوله "الله يأتى الملك من يشاء وينزعه ممن يشاء ومحدش بياخد أكثر من نصيبه"، فالرئيس يضع في المقام الأول المواطن وصالح الوطن في التقدم والازدهار.

وأشار عضو مجلس الشيوخ، إلى أن قناة السويس الجديدة كانت ملحمة وطنية متفردة جسدت اصطفاف الشعب خلف قيادته، بعدما تمكنت البنوك من جمع أكثر من 64 مليار جنيه من أبناء الشعب المصرى كشهادات استثمار، وهو ما يؤكد أهمية ذلك المشروع، والذي تتطرق إليه الرئيس اليوم في حديثه بأنه كان مشروع نجح في التفاف المصريين حوله وقوله "64 مليار كانت عوائد الحكومة هتدفعها وهتبقى عبئا على الحكومة وبقى في التزام عليا كدولة انى أجع الأرباح للناس ولم ننظر للعائد المادي من قناة السويس الجديدة كان هدفنا رفع معنويات المصريين"، موضحا أن إيرادات قناة السويس بلغت 5.2 مليار دولار عام 2015 لتصل إلى 10 مليارات دولار خلال العام المالي 2022/2023.

وأضاف "اللمعي" أن المشروع لم يستهدف ازدواج قناة السويس فحسب بل سعى لتحقيق مسار الاقتصادي وتحويل مصر إلى مركز لوجيستي وتجاري حقيقي عالمي والذي كان يحتاج لبنية أساسية تستهدف تحريك البضائع في كل مكان بأسرع وقت ممكن، كما بذلت الدولة جهود واسعة في تطوير الموانئ فكان نتاج ذلك تصدر ميناء شرق بورسعيد المرتبة العاشرة على مستوى العالم، مشددا أن الرئيس حرص في حديثه على بث الأمل والتفاؤل لدى المصريين والتأكيد على أهمية العمل والسعي لاستكمال مسارات التنمية مهما كان الثمن، موضحا أن هذه الرؤية ترجمت على مدار السنوات الماضية فلم تترك الدولة مكان في مصر إلا وطالته التنمية وأن يتم تحويل المخططات والرؤى إلى تنفيذ لبناء الدولة.

وأكد عضو مجلس الشيوخ، أن محافظة بورسعيد شهدت إنجازات غير مسبوقة في كل المجالات خلال وقت قياسي، نتيجة لتوجيهات القيادة الحكيمة للرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، لافتا إلى أن إهداء الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، كتاب الإنجازات التي حققتها الدولة المصرية في آخر 9 سنوات للرئيس عبد الفتاح السيسي، يعد توثيق لحقيقة ما شرعت فيه الدولة من إنجازات غير مسبوقة، مشددا أن حديث الرئيس أكد على الأمة تبنى على البناء والإصلاح لا على الإساءة والتشكيك والهدم، إذ عهدت الدولة إلى رؤية تنموية متكاملة سعت خلالها لتغيير وجه مصر سواء على مستوى الحياة المعيشية للمواطن، أو على مستوى الارتقاء بكافة القطاعات لوضع الدولة على المكانة التي تستحقها بالساحة الدولية.

 


جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر اليوم السابع وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى #اليوم السابع - #حوادث - رئيس حقوق الإنسان: الرئيس السيسى حريص على استمرار دعم القضية الفلسطينية