#اليوم السابع - #حوادث - حقوقى: الدولة المصرية لها إسهامات دولية فى الأمم المتحدة

حقوقى: الدولة المصرية لها إسهامات دولية فى الأمم المتحدة

أكد عماد حجاب، الباحث فى مجال حقوق الإنسان والمجتمع المدنى والخبير الحقوقى، أن مصر من أوائل الدول التى نص دستورها عام 1923 على قيم المواطنة وحقوق الإنسان، وحرص الدكتور محمود عزمى أحد الشخصيات الوطنية التى كان لها رؤية مستقبلية فى ضرورة النص عليها، مضيفا :" وشارك الدكتور محمود عزمى فى الحوار العالمي داخل الأمم المتحدة لإصدار الإعلان العالمى لحقوق الإنسان مع اللبنانى شارل حلو، وبذلت مصر من خلال الدكتور محمود عزمى جهود كبيرة للتعبير عن ايمان واهتمام الثقافة والحضارة العربية والإسلامية بالحقوق الإنسانية ".

ولفت عماد حجاب، الى أن الدكتور محمود عزمى  مندوب مصر الدائم فى الأمم المتحدة شارك في إعداد وصياغة العهد الدولى للحقوق المدنية والسياسية والعهد أولى للحقوق الثقافية و الاقتصادية والاجتماعية  والذين يمثلان مع الاعلان العالمى لحقوق الإنسان الشرعية الدولية لحقوق الإنسان والتى انظلقت منها كافة الاتفاقيات الدولية النوعية لحقوق الطفل والمرأة والمعاقيين والمهاجرين وغيرها  بعد ذلك وهو ما يعنى أن مصر شريك أساسي فى وضع الأسس  الدولية لحقوق الإنسان على مستوى العالمى .

وأوضح عماد  حجاب الباحث فى مجال حقوق الإنسان والمجتمع المدنى والخبير الحقوقى، أن الدكتور بطرس  بطرس غالى استكمل المسيرة، متابعا:" ففى عام 1992قاد الأمم المتحدة كأمين عام لها فى مؤتمر فيينا لوضع أسس إنشاء المحابس الوطنية لحقوق الإنسان على مستوى العالمى وبذل جهود كبيرة لإنشاء رابطة للمجالس القومية الوطنى الاستشارية لحقوق الإنسان بباريس، كما تبنى دعوة الدول العربية لكى تحذو مثل الدول الأوربية فى إنشاء هذا المجالس بها وتولى بنفسه إنشاء المجلس القومى لحقوق الإنسان بمصر، وعقد مؤتمرا سنويا لرابطة  المجالس العربية، فضلا عن مؤتمر سنوى لرابطة المجالس الأفريقية لحقوق الإنسان بهدف تعزيز تواجدها، كما لعبت مصر دورا مهما فى إنشاء اللجنة الأفريقية لحقوق الأفراد والشعوب، وإصدار الميثاق الأفريقى لحقوق الإنسان والميثاق العربي لحقوق الإنسان".

ونوه عماد حجاب، إلى أن مصر من أوائل الدول العربية التى شاركت فى اللجنة الدولية لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة التى كانت تابعة للمجلس الاقتصادى والاجتماعى، والتى استمرت ستون عاما، واستكملت جهودها الدولية فى دعم انشاء المجلس الدولى لحقوق الإنسان التابع لمجلس الأمن  بالأمم المتحدة، ليكون بديلا عن اللجنة الدولية ويقوم بمهمة مراجعة ملفات الدول فى مجال حقوق الإنسان، وقدمت مصر ملفها لآلية المراجعة الدولية به عدة مرات وقبلت التوصيات الدولية به، مما يعنى تعاونها مع الآليات الدولية لحقوق الإنسان، لتعزيز مسار حقوق الإنسان وإدخال إصلاحات وتحسينات به .

وشدد عماد حجاب، على أن جهود مصر الإقليمية استمرت بفصل الشخصيات الوطنية المؤمنة بحركة حقوق الإنسان وقام محمد فائق الرئيس السابق للمجلس القومى لحقوق الإنسان  لتأسيس المنظمة الغربية لحقوق الإنسان فى مطلع الثمانينات كاول  منظمة عربية مدنية معنية بحقوق الإنسان وشارك معه فى تاسيسها عدد من الشخصيات العربية من المفكرين والمثقفين  والسياسين  والتى خرجت منها كافة المنظمات والجمعيات والمؤسسات الحقوقية فى نصر وعلى مستوى المنطقة العربية وظلت المنظمة العربية حتى الآن تقود العمل الحقوقى المدنى فى مصر والمنطقة ولها عل فروع على المستوى الدولى وتحظى باستقلالية ومصداقية دولية وعربية وشاركت المنظمة العربية مع نقابة المحامين واتحاد المحامين العرب وعدد من الجهات العربية فى تاسيس معهد العالم العربي لحقوق الإنسان بتونس وهو ما يعنى اجمالا أن مصر قامت وتقوم بجهود مستمرة فى دعم المسار الإقليمى والدولة لحقوق الإنسان وتشارك بفاعلية مع الدول المهتمة بتعزيز قيم و مبادىء ومفاهيم حقوق الإنسان على  المستوى الدولى .

وأضاف عماد حجاب أن مصر على المستوى الوطنى داخليا أنشئت عدة مجالس لحقوق الإنسان منها المجلس القومى للمرأة والمجلس القومى للطفولة والمجلس القومى للمعاقيين والمجلس القومى لحقوق الإنسان، وتبنت إدخال مفاهيم حقوق الإنسان بالمناهج الدراسية بالمدارس والجامعات.


جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر اليوم السابع وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى #اليوم السابع - #حوادث - قادرون باختلاف.. بأمر القانون أموال الصندوق معفاة من الضرائب