#المصري اليوم -#حوادث - مصرع 3 أشخاص بينهم مهندس في انهيار سقف بجامعة المنصورة الأهلية (فيديو) موجز نيوز

مصرع 3 أشخاص بينهم مهندس في انهيار سقف بجامعة المنصورة الأهلية (فيديو)

اشترك لتصلك أهم الأخبار

«مات وسابنا بدون عائل ولا سند ومش عارفين نروح لمين».. بهذه الكلمات لخصت أسرة عنتر العشماوي، أحد شهداء لقمة العيش بجامعة المنصورة الأهلية «تحت الإنشاء» بمدينة جمصة في محافظة الدقهلية، حادث انهيار سقف من ارتفاع 17 مترا ومصرع 3 أشخاص بينهم مهندس وعاملين.

وقال مصطفى العشماوي شقيق ضحية لقمة العيش من قرية ديسط بمركز طلخا: «أخويا عنتر عنده 36 سنة وعنده 4 عيال أكبرهم 10 سنين والصغيرة عندها سنتين وكان بيخرج يشتغل باليومية عامل خرسانة، يوم الحادث اتصل عليه مقاول وقاله تعالى اشتغل معايا في عمل صبة جامعة المنصورة الأهلية بجمصة وهو كان مشتغلش من 10 أيام فوافق وراح ولكن للأسف الشغل كان بالليل وجالنا تليفون الساعة 1 صباحا بيقولنا عنتر مات السقالة وقعت به هو وأحمد زميله من زيان والمهندس محمد أيمن من دمياط وماتوا».

وأضاف: «روحنا للمكان لقينا الدنيا مقفولة وأمن الموقع رفض يدخلنا وقال ما فيش حادثة وروحنا المستشفى لقينا جثة أخويا في الثلاجة».

تابع متأثرا: «وكان المهندس لسه عايش لأنه دخل المستشفى ولسه فيه الروح وقعد ينطق الشهادة وطلب من أمين الشرطة اللى في المستشفى يخرج الموبيل من جيبه ويشغله القرآن لحد ما روحه طلعت ومات»

وأكد شقيق العامل المتوفى: «أخويا عنتر مات ورتك في رقبتنا 4 أطفال من غير عائل ولا رزق لأنه كان بيشتغل باليومية والشركة أهملت واشتغلت بالليل علشان الشغل شمال ورفعوا سقال بارتفاع 17 متر بدون أي كمر حديد كله خشب وطبعا ده مخالف واهمال لأننا بنشتغل في المعمار طول عمرنا وفاهمين ان أكيد السقالة هتقع لما تتعمل بالخشب فقط ارتفاع 17 متر يعنى 5 أدوار فوقعت بالعمال وعلى المهندس الله يرحمه وهو كان عنده 25 سنة يعنى حديث التخرج ومافيش عنده خبره لكن مهندس المشروع الرئيسى كان مش موجود في المكان وترك العمل للعمال ولمهندس حديث التخرج ودفعوا حياتهم ثمن إهماله».

وقالت زوجة العامل المتوفى: «أنا مش مصدقة حتى الآن انه مات وانه تركنى انا وولاده الأربعة بدون سند في الدنيا ده أنا مش بأقدر أعمل حاجة لوحدى ولا بأعرف اتصرف هأعمل ايه في تربية 4 عيال بدون دخل ولا مصدر رزق ولا لقمة عيش».

وعن يوم الحادث قالت: «قالى إنه رايح يشتغل مع المقاول ده فقلت له بلاش تروح مع حد لا تعرفه فكان رده» المدارس داخلة وأنا مشتغلتش بقالى كتير وهأروح علشان نجيب للعيال لبس المدارس وندفع المصاريف لكن للأسف راح ورجع جثة هامدة».

وانهارت وهى تقول: «عياله بيصحوا من النوم مفزوعين يسألوا عنه محدش فينا مصدق اللى حصل واللى اتسببوا في موته عايشين ومحدش اتحاسب».

وطالبت: «بمحاسبة المتسببين في الحادث والذى تسبب في وفاة زوجها وزميله والمهندس الشاب».

وقالت والدة العامل: «ابني كان بار بى وكان بيدخل على يوميا ويأكلنى من أكل أولاده وكان بيصرف علىَ وعلى علاجى رغم ظروفه الصعبة ودلوقتى أصبحنا بلاسند وقلبنا اتفطر عليه».

وأضافت: «نفسى حقه ييجى علشان خاطر عياله الأربعة أنا مش عايزة حاجة بس عايزة الدولة تراعى ولاده وتخلى بالها منهم».

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر المصري اليوم وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى #اليوم السابع - #حوادث - عقوبة التحرش الجنسى تبدأ بالسجن 5 سنوات.. أعرف التفاصيل الكاملة