المصري اليوم - اخبار مصر- داعية إسلامي يدعو المشايخ للتعلم من محمد صلاح في تعامله مع زوجته موجز نيوز

داعية إسلامي يدعو المشايخ للتعلم من محمد صلاح في تعامله مع زوجته

قال الشيخ خالد الجمل، الداعية الإسلامي والخطيب بوزارة الأوقاف، إنه بالأمس كان أكبر وأهم حفل في العالم لأحد أهم الصناعات في العالم وهي صناعة كرة القدم، ولأول مرة في التاريخ نجد مصريا من المرشحين لنيل جائزة من جوائز أفضل لاعب في العالم وهذا لمن لا يعرف حدث لا يقل في قيمته بين شعوب ودول العالم عن أهم الجوائز العلمية في العالم، وإذا بمحمد صلاح المصري المعتز بهويته ودينه وزوجته أيضا يوكل زوجته المرأة المصرية المحترمة لتخرج وتقف على منصة التتويج بسمتها الوقور المحتشم الذي يدل على هويتها الدينية والحضارية المعتدلة بلا تنازل عنها وبكل ود وقبول للآخر، تشارك وتزاحم باقي المكرمين من مختلف دول العالم مع زوجاتهم
قدم محمد صلاح مثلا رائعا في كيفية معاملة الرجل لزوجته في الإسلام، لذلك أرجو أن يتعلم هؤلاء المشايخ مما فعله محمد صلاح بالأمس كيف كان «نبي السماء يحترم النساء».


وأضاف «الجمل»، انه يزعم أن هذه اللقطة جاءتني في أنسب وقت لتساعدني في معركتي الدعوية الحالية، حيث أنه بالأمس القريب سمعنا شيخا يخرج علينا ليقول لزوجة ربطها زوجها مع كلب (أعزكم الله) فيقول لها (الستات بتبالغ في الحكاوي وبعدين معلش اصبري عليه معلش مش بيجيبلك أكل كويس خلاص)، وعندما تشكو له زوجة أخرى أن زوجها يجبرها قهرا وقسرا على مشاهدة الأفلام الإباحية وعورات الناس فيقول لها أيضا (معلش اسمعي كلامه وغمضي عينك واصبري معلش)، ثم يقول لأخرى أرادت الطلاق لزواج زوجها بأخرى فيقول (لا يحق للمرأة أن تطلب الطلاق بسببه بل أنها ستدخل جهنم لو طلبت الطلاق لهذا السبب)، ثم نري شيخا آخر يقول مؤكدا على هذا بأن زواج السر لا شئ فيه، وأن إعلامه لزوجته هو مجرد تفضل الزوج فقط فهذا هو الدين حاشا لله).

وتابع: «وبكل أسف يراهم العالم كله ويسمع ما يقولوه هذا على شاشات الفضائيات وعلى صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي، ويظنون بذلك أن هذا هو الدين وأن رسولنا الكريم علمنا ذلك، حاشاه صلى الله عليه وسلم، معقبا:»ولا اعرف لماذا يظن هؤلاء أن الاسلام جعل الزوجة كالمختطفة من قبل عصابة يتزعمها الزوج في بيت الزوجية؟، ولا اعرف هل يحفظون القران لترديده وفقط أم لتدبره وفهم معانيه، حيث قال تعالى:(أفلا يتدبرون القران أم على قلوب أقفالها)، وأسألهم: «هل قال الله عن حسن معاشرة الأزواج لزوجاتهم أن تكون بالسر؟؟.

واستطرد: «قال تعالى: وعاشروهن بالمعروف... أي بكل ما يعرف أنه محبب لهن وبما يحقق الخيىية لهذه الحياة التي لها طرفين متساويين في الحقوق تماما وليس كما يظن البعض أنها علاقة لطرف واحد أصيل وهو الزوج وتابع له وهي الزوجة..!!، ويقول تعالي: (ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف)، معقبا:»أنظر كيف تتكرر كلمة المعروف في الآيات التي تتكلم عن الزوجة، أليس لهذا دلالة لغوية في التفسير كما علمنا مشايخنا يا أهل اللغة والتفسير؟، وهل هذا ما يحقق قول سيدنا رسول الله في الحديث الذي قال فيه رسول الله: خيركم خيركم لأهله..؟، طبعا هذا بالإضافة لما يرده لنا أغلب مشايخ السلفية ممن يدعون اتباعهم لسنة النبي ولسلفنا الصالح فيقول أحدهم (لو مراتك احسن زوجة في العالم وبتغسل رجلك كل يوم وانت راجع من الشغل.. برضو تتجوز عليها عادي وده مش قلة صل ولا حاجة، إحنا اللي اتربينا في مجتمع بعيد عن دين الله)، ينكر بهذا خير بلده ومجتمعه مصر عليه هذا المجتمع الذي فيه الأزهر الذي ربانا جميعا على الدين وعلى حب رسوله وآل بيته الأطهار الأبرار جاعلا مقياس القرب والبعد عن الله كما ذكر (أنك تتجوز على مراتك).

واختتم: «ها هو الكابتن محمد صلاح يعلمهم كيف تكون معاملة الزوجة في الإسلام، وكيف أنه قد تربى في مجتمع قريب من الله، وليس كما يزعم هؤلاء».

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر المصري اليوم وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق المصري اليوم - اخبار مصر- ارتفاع كبير في الوفيات.. وزارة الصحة تعلن البيان اليومي لفيروس كورونا موجز نيوز
التالى المصري اليوم - اخبار مصر- محافظ القاهرة يتابع شفط مياه الأمطار من الشوارع والميادين موجز نيوز