المصري اليوم - اخبار مصر- «الأياتا» تحث الحكومة الإثيوبية الأفراج عن أموال شركات الطيران وتيسير الحركة موجز نيوز

«الأياتا» تحث الحكومة الإثيوبية الأفراج عن أموال شركات الطيران وتيسير الحركة

اشترك لتصلك أهم الأخبار

دعا الاتحاد الدولي للنقل الجوي (IATA) حكومة إثيوبيا إلى مواصلة تركيزها في الحفاظ على وجود اتصال جوي فعال وسط أزمة COVID-19. لمواجهة الأزمة وإيجاد نوع من الانتعاش الاقتصادي والصناعي في البلاد، وهذا يشمل قبول المسافرين الذين تم تطعيمهم دون قيود، وإدارة تكلفة اختبار PCR للتأكد من أنه ميسور التكلفة وتنفيذ نظام اختبار يقبل كلاً من اختبارات تفاعل البوليميراز المتسلسل (PCR) واختبارات المستضدات السريعة.

وقال كامل العوضي، نائب الرئيس الإقليمي لاتحاد النقل الجوي الدولي لإفريقيا والشرق الأوسط، إن هذه الإجراءات يجب أن تضع إثيوبيا على مسار أسرع للتعافي، حيث جاء أداء إثيوبيا أعلى من متوسط ​​الطلب في القارة الأفريقية على خدمات النقل الجوي وقد أحرزت تقدمًا في الانتعاش.

وكانت حركة الركاب إلى إثيوبيا وإليها وداخلها في يونيو 2021 أقل بنسبة 30٪ مما كانت عليه في يونيو 2019، بعد أن أنخفضت الحركة بنسبة 47٪ لشهر يناير 2021 مقارنة بشهر يناير 2019، كان أداء إثيوبيا في يونيو متقدمًا بشكل كبير عن -66.6٪ (مقارنة بعام 2019) المسجل للقارة الأفريقية، من المتوقع أن يتعافى الطلب على الركاب إلى مستويات ما قبل COVID بحلول عام 2023.

وتشمل الأولويات الرئيسية لدعم التعافي واستدامته ما يلي:رقمنة الشهادات الصحية: مع زيادة أعداد الركاب في التعافي، ستكون الإدارة الرقمية لبيانات الاعتماد الصحية للسفر ضرورية لتجنب الوقوف في طوابير وازدحام المطارات.

ويعد كل من جواز السفر الموثوق به من الاتحاد الأفريقي وبطاقة السفر IATA من الأدوات التي يمكن أن تساعد الحكومات بكفاءة وسهولة في التحقق من بيانات الاعتماد الصحية للمسافرين، يذكر أنه تم حظر ما يقرب من 59 مليون دولار (اعتبارًا من أغسطس) من أموال شركات الطيران في إثيوبيا، وإعادة هذه الأموال يعد أمرًا بالغ الأهمية لشركات الطيران لمواصلة توفير الاتصال اللازم للحفاظ على الوظائف وتنشيط الاقتصادات أثناء أزمة COVID-19.

ووفقاً للبيانات الصادرة عن الصحة العالمية فإن أقل من 1٪ من سكان إثيوبيا تلقوا التلقيح الكامل ضد كوفيد19، مع انخفاض معدلات التطعيم في جميع أنحاء إفريقيا، لذا فإن سكان القارة معرضون للخطر والتعافي الاقتصادي من COVID-19 في خطر وستكون حرية التنقل محدودة حتى تتوفر اللقاحات عالميا مع قيام المزيد من الدول برفع قيود السفر لأولئك الذين تم تطعيمهم (كما أعلنت الولايات المتحدة أمس الاول) ،.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر المصري اليوم وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى المصري اليوم - اخبار مصر- نائب رئيس جامعة عين شمس يجتمع باللجنة التنفيذية لبروتوكول التعاون مع جمعية رجال الأعمال المصريين موجز نيوز