#المصري اليوم -#اخبار العالم - مركز أوروبي يحذر من العمل السري لـ«الإخوان» بعد محاصرة أنشطتهم موجز نيوز

مركز أوروبي يحذر من العمل السري لـ«الإخوان» بعد محاصرة أنشطتهم

اشترك لتصلك أهم الأخبار

توقع مركز أوروبي تراجع نفوذ الإخوان مستقبلا في النمسا وألمانيا، لكنه حذر من لجوء أعضاء التنظيم الإرهابي إلى «العمل السري»، أمام خطوات محاصرتهم.

وأشار الدكتور جاسم محمد رئيس المركز الأوروبي لدراسات مكافحة الإرهاب والاستخبارات، ومقره ألمانيا، في حديث لـ“العين الإخبارية«، إلى وجود»يقظة أوروبية مؤخرا ضد جماعات الإسلام السياسي«.

يقظة تتمثل في فرض حكومات بعض الدول الأوروبية مثل النمسا مؤخرا، رقابة نشاط جماعة الإخوان داخل البلاد عن كثب، ووضع قيود على تحركات أعضائها، وإغلاق مؤسسات مشتبه في تمويلها للإرهاب ونشر الأفكار المتطرفة.

لكن المركز الأوروبي حذر -مع حظر أنشطة الإخوان- من تزايد الخطر الذي يمثله العمل السري لتنظيم الإخوان في المدن النمساوية بسبب الحظر.

وأوضح أنه «من المتوقع أن يتوسع مدى التأثير غير المحدود لأيديولوجيات التنظيم والجماعات المتطرفة على العناصر التابعة لهم».

ولاحظ المركز الأوروبي أن «هناك تحولا لدى التنظيمات المتطرفة نحو تسريع عملية استقطاب الشباب وتجنيدهم في صفوفها».

وأشار إلى تطوير «مستوى الخطاب المتطرف، كطريقة جديدة لتحقيق مكاسب سياسية داخل المجتمع النمساوي».

ويملك تنظيم الإخوان، بحسب مداد نيوز وجودا كبيرا في النمسا، خاصة في فيينا وجراتس، ويتمثل ذراعها الأساسية في رابطة الثقافة أو Liga Kultur، والعشرات من الجمعيات والمساجد والمراكز الثقافية مثل النور في غراتس، والهداية في فيينا.

غير أن النمسا ضربت في الشهور الأخيرة مثالا قويا لكل أوروبا في طريقة التعاطي مع تنظيم الإخوان الإرهابي، سواء من خلال حظر شعاراته أو توجيه ضربات أمنية لقواعده.

والأسبوع الماضي، أقر المجلس الوطني في النمسا قانونا جديدا لمكافحة الإرهاب والتطرف، يستهدف تعزيز جهود الدولة لحظر نشاطات التنظيمات الإرهابية وملاحقة مموّليها.

ووفق وزير الداخلية النمساوي كارل نيهمر تتيح التشريعات الجديدة تغليظ العقوبات على البيئات الحاضنة للمتطرفين، وتسهل عملية مراقبتهم وكذلك مراقبة خطاب الكراهية والتشدد الديني، واستغلال شبكة الإنترنت في هذه الأغراض.

كما كشفت وثيقة أرسلها وزير الداخلية النمساوي واطلعت «العين الإخبارية» على نسخة منها، للبرلمان في وقت سابق، عن أن قانون حظر شعارات ورموز التنظيمات الإرهابية حقق نجاحا كبيرا في العامين الماضيين.

وتابعت الوثيقة أن «الحكومة تتجه لتوسيع قانون الرموز وفق ما أعلنته في حزمة مكافحة الإرهاب الجديدة أخيرا»، مضيفة أن القانون يساعد بشكل كبير على الحد من ظهور هذه التنظيمات وشعاراتها في البلاد.

" width="500" height="480" frameborder="0">

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر المصري اليوم وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق #المصري اليوم -#اخبار العالم - رئيس الحكومة الليبية: مستعدون لتأمين الانتخابات.. وملتزمون بدعم «المفوضية العليا» موجز نيوز
التالى #المصري اليوم -#اخبار العالم - قرقاش ردًا على تصريحات الغنوشي: «يزج باسم الإمارات لتبرير تقصيره» موجز نيوز