#المصري اليوم -#اخبار العالم - وفاة الشاعر السوداني محمد طه القدال.. بشر بموهبته الراحل عبد الرحمن الأبنودى موجز نيوز

وفاة الشاعر السوداني محمد طه القدال.. بشر بموهبته الراحل عبد الرحمن الأبنودى

اشترك لتصلك أهم الأخبار

توفى صباح اليوم الإثنين 5 يوليو 2021 الشاعر السوداني محمد طه القدال في إحدى المستشفيات في قطر وذلك بعد معاناته مع مرض السرطان لفترة طويلة.

وكان القدال قد أُصيب بمرض السرطان منذ فترة، وتم نقله إلى إحدى المستشفيات في دولة قطر وذلك بعد تدهور صحته بشكل كبير وحاجته إلى الرعاية الطبية في مستشفى، حتى تم الإعلان عن وفاته صباح اليوم الاثنين.

ومنذ انتشار خبر وفاة الشاعر محمد طه القدال، نعاه الكثير من الأدباء والشعراء والنشطاء عبر حساباتهم الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعى.

ماذا قال الراحل عبدالرحمن الأبنودى عن محمد طه القدال؟

تحدث الشاعر الراحل عبدالرحمن الأبنودي في لقاء مع قناة «النيل الأزرق» السودانية، عن الشاعر محمد طه القدال، قائلا: «أنا بعتبر محمد طه القدال وأزهري محمد على أولادى، صحيح أنا مشفتش أمهاتهم، ولكن منذ أن كان القدال شابا صغير السن، أنا بشرت به وقلت ده ابني، وقلت ده حيبقى شاعر كبير، وقدر فعللا النهارده يدهشني بقصائده، يعني شيء عجيب وجميل».

مواقف سياسية كانت السبب في اعتقال الشاعر السوداني محمد طه القدال

وللشاعر السودانى محمد طه القدال، العديد من المواقف السياسية التي كانت السبب في تعرضه لاعتقالات متعددة في عهد الرئيس السوادنى السابق، عمر البشير، وذلك بسبب الشعر الذي كان يقدمه منددًا فيه بالديكتاتورية والتى كانت تحرض على الثورة ضد البشير. كما تغنى العديد من الفنانين السودانيين بأشعار القدال، مثل المطرب الراحل مصطفى سيد أحمد، وفرقة عقد الجلاد الغنائية.

من هو محمد طه القدال

ولد القدال في 12 ديسمبر 1951 بقرية حليوة بولاية الجزيرة وسط السودان. والذى قال عنها القدال: (أنا أفتكر الجزيرة لها أثر كبير في اكتسابي لهذه المفردة… ولاية الجزيرة.. بوتقة فيها كل الأعراق والألسن.. السودان كله موجود في تلك المنطقة التي حضرت منها.. الناس هناك يجمعهم ظرف اجتماعي واقتصادي واحد.. ومن هنا خرجت لغة خاصة بالجزيرة وعامة في نفس الوقت.

كما يعد القدال، أحد المناهضين للأنظمة الدكتاتورية التي حكمت السودان، بدءا من نظام الرئيس الأسبق الراحل جعفر نميري، مرورا بنظام البشير. حيث كان أحد الشعراء الملهمين في ثورتي أبريل 1985 وديسمبر 2019.

وكانت صفحة محمد طه القدال، عبر موقع التواصل الاجتماعى «فيسبوك»، ساحة مضيئة بالكثير من الأشعار الثورية والانسانية، ونشر العديد من الرباعيات التي كانت تأجج مشاعر السودانيين للثورة على نظام البشير.

الحزب الجمهورى السودانى ينعى الشاعر محمد طه القدال

ونشرت الصفحة الرسمية للحزب الجمهوري السوداني، عبر موقع التواصل الاجتماعى «فيسبوك»، بيان قدم الحزب فيه نعيه في وفاة الشاعر السودانى الراحل محمد طه القدال، وجاء في البيان:

«فقدت الحركة الأدبية والثقافية السودانية، فارسًا من فرسانها البارزين وأحد اعمدة الشعر الذين اثروا الساحة السودانية بإلابداعات الشعرية، والذي حدثت وفاته ليلة امس الرابع من يوليو 2021 بدولة قطر اثر معاناة مع المرض.

ولد محمد طه القدال في العام 1951م ببلدة «حليوة» بوسط السودان، واكمل تعليمه قبل الجامعي بها. التحق الراحل بكلية الطب بـ جامعة الخرطوم. وعرف القدال- الذي هجر دراسة الطب- من أجل التفرغ للشعر- بمفرداته الخاصة المستمدة من البيئة الثقافية واللغوية التي نشأ فيها في منطقة «الجزيرة» وسط السودان، ومع نبوغه المبكر في الشعر إلا ان نجم الشاعر لم يسطع بتلك القوة إلا في بداية الثمانينات، حيث برز كشاعر ثوري لم يألو جهدا في مقاومة الدكتاتوريات وقد احدثت اشعاره صداً كبيرا في الشارع السوداني في ذلك الوقت وكان أحد الشعراء الملهمين في ثورتي أبريل 1985 وديسمبر 2019.

نحن في الحزب الجمهوري إذ ننعاه إنما ننعي فيه دماثة الخُلق، ولين الطبع، وكريم ألصفات، وحبه لوطنه الذي كرس له حياته منافحا ومدافعا عن حرية الانسان السوداني بعزم لا يلين. نسأل الباري عز وجل أن يتغمد فقيدنا العزيز بشآبيب رحمته ويرفع درجاته ويلحقه بأوليائه الطاهرين(صلوات الله عليهم أجمعين)«.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر المصري اليوم وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق #المصري اليوم -#اخبار العالم - مساع جزائرية للاتفاق مع 13 دولة وطرد إسرائيل من الاتحاد الأفريقي موجز نيوز
التالى #المصري اليوم -#اخبار العالم - مقتل 45 شخصا في موجة حر قياسية بأمريكا وكندا موجز نيوز