#المصري اليوم -#اخبار العالم - جدل دولى حول لقاح «أسترازينيكا» بعد تسجيل وفيات جديدة فى بريطانيا موجز نيوز

#المصري اليوم -#اخبار العالم - جدل دولى حول لقاح «أسترازينيكا» بعد تسجيل وفيات جديدة فى بريطانيا موجز نيوز
#المصري اليوم -#اخبار العالم - جدل دولى حول لقاح «أسترازينيكا» بعد تسجيل وفيات جديدة فى بريطانيا موجز نيوز

جدل دولى حول لقاح «أسترازينيكا» بعد تسجيل وفيات جديدة فى بريطانيا

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أبلغت السلطات الصحية فى بريطانيا أمس، عن 7 حالات وفاة بين متلقى لقاح أكسفورد أسترازينيكا، بالإضافة لحالات تجلط أخرى، فى وقت يقول خبراء إن فوائد اللقاح تفوق بكثير أى مخاطر.

وعلقت مؤقتا الهولندية استخدام لقاح أسترازينيكا للوقاية من كوفيد- 19 لمن تقل أعمارهم عن 60 عاما عقب وفاة امرأة تلقت جرعة من اللقاح.

وأفادت وكالة أنباء «إيه.إن.بى» الهولندية، أنه سيتم بموجب هذا القرار إلغاء نحو عشرة آلاف عملية تطعيم كانت محددة بمواعيد سابقة.

وقالت الهولندية فى بيان، إنه تم اتخاذ القرار بعد تقارير جديدة أصدرتها وكالة مراقبة الدواء ومناقشات مع السلطات الصحية.

وقالت الوكالة، التى تراقب الآثار الجانبية للأدوية، فى وقت سابق إنها تلقت خمسة تقارير عن حدوث جلطات فى الدم مع انخفاض عدد الصفائح الدموية بعد تلقى لقاح أسترازينيكا وكان من بين هذه الحالات امرأة توفيت.

وشكلت جامعة الفلبين فريقا من الباحثين لإجراء مسحات للخفافيش مصدر تفشى وباء كورونا فى العالم. ويطلق الباحثون على أنفسهم اسم «صائدى الفيروس»، وتكمن مهمتهم فى اصطياد آلاف الخفافيش لمحاكاة نموذج الذى- كما يأملون- سيساعد العالم فى تجنب جائحة مشابهة لـ «كوفيد- 19»، الذى أودى بحياة ما يقرب من 2.8 مليون شخص. وقال عالم البيئة فيليب ألفيولا، قائد المجموعة، الذى يدرس فيروسات الخفافيش لأكثر من عقد: «ما نحاول دراسته هو السلالات الأخرى من فيروس كورونا التى لديها القدرة على الانتقال إلى البشر. إذا عرفنا الفيروس نفسه وعرفنا من أين أتى، فنحن نعرف كيفية عزل هذا الفيروس جغرافياً».

وأوضح إديسون كوسيكو، أحد مساعدى العالم ألفيولا: «نحن نعيش أياما مخيفة. فأنت لا تعرف أبدًا ما إذا كان (هذا) الخفاش هو بالفعل ناقل للفيروس».

وأضاف قائلاً: «من خلال الحصول على بيانات أساسية عن طبيعة وحدوث الفيروس الحيوانى المحتمل فى الخفافيش، يمكننا بطريقة ما التنبؤ بانتشار الأمراض المحتملة».

من جانب آخر أكد مركز «جاماليا» الروسى الذى أنتج لقاح «سبوتنيك المضاد لفيروس كورونا، أن اللقاح يحمى بنسبة 91.6% من الإصابة بالفيروس، ويقى بنسبة 100% من الأعراض الشديدة لـ«كوفيد- 19». وتعليقا على إعلان الرئيس الأرجنتينى، ألبرتو فرنانديز، أنه يشتبه فى إصابته بكورونا بعد إجرائه اختبار أظهر نتيجة إيجابية وذلك بعد تلقيه لقاح سبوتنيك، قال مركز «جاماليا» الروسى، «يؤسفنا سماع ذلك. سبوتنيك V فعال بنسبة 91.6% ضد الإصابة بالعدوى و100% فعال فى تلافى الأعراض الشديدة».

وقال المركز إنه «إذا تأكدت الإصابة بالعدوى وحدثت بالفعل، فإن التطعيم يضمن تعافيا سريعا دون أعراض خطيرة».

فيما قالت صحيفة «الجارديان» البريطانية إن قطاع التجزئة فى المملكة المتحدة فقد ما يقرب من 190 ألف وظيفة فى المملكة المتحدة منذ أن اضطرت المتاجر لأول مرة إلى الإغلاق بسبب كورونا قبل عام.

وأضافت البريطانية أربع دول جديدة إلى قائمة البلاد التى تحظر السفر من وإليها خوفاً من انتشار السلالات الجديدة لفيروس كورونا المستجد.

وقالت دائرة النقل البريطانية إن حظر السفر إلى كل من بنجلاديش وكينيا وباكستان والفلبين سيدخل حيز التنفيذ فى إنجلترا اعتبارا من التاسع من إبريل الجارى. وينص قرار الحظر على منع المسافرين القادمين من تلك الدول أو الذين سافروا عبرها خلال مدة عشرة أيام قبل محاولة الدخول إلى بريطانيا.

أما المواطنون البريطانيون والمقيمون فى بريطانيا وسافروا من وعبر تلك الدول فسيسمح لهم بدخول البلاد على أن يخضعوا للحجر الصحى لمدة عشرة أيام بأحد الفنادق التى حددتها وعلى نفقتهم الخاصة. وبذلك يصل عدد الدول التى تحظر بريطانيا السفر من وإليها فيما يُعرف بالـ«قائمة الحمراء» إلى 39 دولة كان أولاها البرازيل وجنوب إفريقيا حيث ظهرت أولى السلالات المتحورة من الفيروس. فى المقابل أعلنت السلطات الصحية الأمريكية أن الأشخاص الذين تلقوا اللقاح ضد فيروس كورونا بشكل كامل، سيسمح لهم بالسفر مجددا بشرط اتخاذ إجراءات وقائية مثل وضع الكمامة والحفاظ على التباعد الاجتماعى.

وأفاد المركز الأمريكى لمكافحة الأمراض والوقاية منها بأنه يمكن للأشخاص الذين تلقوا اللقاح، السفر ضمن الولايات المتحدة من دون الحاجة إلى الالتزام بحجر صحى أو إظهار فحص سلبى لكوفيد- 19.

أما الذين يأتون الى الأراضى الأمريكية من الخارج، فيتوجب عليهم إظهار نتيجة فحص سلبية قبل الصعود إلى الطائرة وإجراء فحص ثانٍ عند الوصول والالتزام بحجر صحى فى حال طلبت منهم السلطات المحلية ذلك، وفق ما جاء فى بيان للمركز.

ووفق الإجراءات الجديدة، يمكن للذين تلقوا اللقاح ويرغبون بالسفر إلى خارج الولايات المتحدة، القيام بذلك من دون إجراء فحص لكوفيد- 19، إلا فى حال كان الفحص السلبى مطلوبا من بلد الوصول.

أفاد مسؤولو الصحة البلجيكية خلال مؤتمر صحفى أن متوسط عمر مرضى كوفيد- 19 الذين دخلوا إلى مستشفى فى بلجيكا حالياً أصغر بـ 11 عامًا من أولئك الذين دخلوا إلى المستشفى فى الموجة الثانية. ووفقاً للأرقام المقدمة من قبل عالم الفيروسات والمتحدث باسم فريق كوفيد-19 الفيدرالى «ستيفن فان جوشت»: «نصف المرضى الذين يتم علاجهم حاليًا بفيروس كوفيد- 19 تقل أعمارهم عن 66 عامًا، وذلك مقارنةً بمتوسط العمر 77 فى ديسمبر الماضى إبان تفشى الموجة الثانية من فيروس كورونا فى البلاد.

وقال فان جوشت: «هذا العمر الأصغر نسبيًا يعنى أيضًا أن النسبة المئوية للمرضى الذين يعانون من حالات مزمنة قد انخفضت».

وبحسب فان جوشت فإن هذا الانخفاض فى العمر يرجع جزئيًا إلى تطعيم المسنين فى مراكز الرعاية السكنية. وقال: «بالكاد يتم قبول أى مقيم فى دور رعاية المسنين لأنهم جميعًا محميون باللقاح»، مضيفًا أن السلالة البريطانية من فيروس كورونا قد تلعب دورًا أيضًا.

وتشير بعض الدراسات إلى أن هذه السلالة تسبب المزيد من الأمراض لدى الشباب، على الرغم من أن هذا لم يتم تأكيده بعد، حسبما ذكر فان جوشت.

الوضع في مصر

اصابات

185,922

تعافي

143,575

وفيات

10,954

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر المصري اليوم وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق #المصري اليوم -#اخبار العالم - الصحة العراقية تسجل 40 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا موجز نيوز
التالى #المصري اليوم -#اخبار العالم - حصة الدولار في احتياطات العملة العالمية ينخفض لأدنى مستوى له منذ 25 عامًا موجز نيوز