#المصري اليوم -#اخبار العالم - مقتل متعاقد مدني وإصابة جندي أمريكي في هجوم أربيل موجز نيوز

#المصري اليوم -#اخبار العالم - مقتل متعاقد مدني وإصابة جندي أمريكي في هجوم أربيل موجز نيوز
#المصري اليوم -#اخبار العالم - مقتل متعاقد مدني وإصابة جندي أمريكي في هجوم أربيل موجز نيوز

مقتل متعاقد مدني وإصابة جندي أمريكي في هجوم أربيل

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال التحالف الأمريكي في العراق إن هجوما صاروخيا استهدف القوات التي تقودها الولايات المتحدة بشمال البلاد أمس الاثنين وأسفر عن مقتل متعاقد مدني وإصابة جندي أمريكي، في أدمى هجوم منذ نحو عام.

وسقطت الصواريخ على قاعدة عسكرية جوية يشغلها التحالف في مطار أربيل الدولي وبالقرب منها.

ويزيد الهجوم، الذي أعلنت جماعة يقول مسؤولون عراقيون إن لها صلات بإيران مسؤوليتها عنه، التوتر في الشرق الأوسط في وقت تدرس فيه الولايات المتحدة إمكانية العودة إلى الاتفاق النووي مع إيران.

وكتب المتحدث باسم التحالف على تويتر اليوم الثلاثاء أن المتعاقد الذي لقي حتفه ليس أمريكيا دون ذكر المزيد من التفاصيل. وأضاف أن ثلاثة صواريخ سقطت داخل القاعدة.

وذكر متحدث باسم التحالف أن تسعة أصيبوا، هم ثمانية متعاقدين مدنيين وجندي أمريكي. وقال مسؤول أمريكي طلب عدم ذكر هويته إن الجندي أصيب بارتجاج في المخ.

وفي واشنطن، قال البيت الأبيض إن الولايات المتحدة لا تزال تعمل على تحديد المسؤول عن الهجوم.

وعند الضغط عليها للتعليق على إمكانية القيام برد انتقامي ضد المسؤولين عن الهجوم، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي إن الرئيس «يحتفظ بحق الرد في الوقت المناسب وبالطريقة التي نختارها».

وأضافت ساكي «لكننا سننتظر إلى أن يجري إسناد (الهجوم إلى جهة ما) قبل أن نتخذ أي خطوات إضافية ... أود أن أنقل لكم أن الدبلوماسية تحظى بالأولوية عند هذه الإدارة».

ويأتي الهجوم قبل ثلاثة أسابيع فقط من زيارة للبابا فرنسيس في مارس آذار إلى العراق التي من المقرر أن تشمل أربيل عاصمة إقليم كردستان العراق المستقل.

وقالت إيران اليوم الثلاثاء إنها تعارض أي أعمال تضر بأمن العراق ونفت إشارة بعض المسؤولين العراقيين إلى صلتها بالجماعة التي أعلنت مسؤوليتها عن هجوم أربيل.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده لوسائل إعلام رسمية «تعتبر إيران استقرار العراق وأمنه مسألة حاسمة بالنسبة للمنطقة... وترفض أي عمل يخل بالأمن والسلام في ذلك البلد».

وأدان ما وصفه بأنه «محاولات مريبة لنسب (الهجوم) إلى إيران».

وقال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن إن الهجوم «أثار غضب» الولايات المتحدة.

وذكر بلينكن في بيان أنه تواصل مع رئيس وزراء حكومة كردستان العراق مسرور برزاني «لمناقشة الواقعة والتعهد بدعمنا لجميع الجهود المبذولة للتحقيق فيها ومحاسبة المسؤولين عنها». كما تحدث بلينكن إلى رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي اليوم الثلاثاء.

وفي مكالمة مع نظيره العراقي، أدان وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن الهجوم، حسبما ذكرت وزارة الدفاع الأمريكية.

وذكر تقرير نشرته الوزارة عن فحوى المكالمة أن «الشعب العراقي يستحق بلدا آمنا ومستقرا، وأن الولايات المتحدة لا تزال ملتزمة بدعم شركائنا العراقيين في جهود الدفاع عن سيادة العراق».

وشنت جماعات مسلحة قوية متحالفة مع إيران في العراق واليمن هجمات على الولايات المتحدة وحلفائها العرب في الأسابيع القليلة الماضية بما في ذلك هجوم بطائرة مسيرة على مطار سعودي وإطلاق صواريخ على السفارة الأمريكية في بغداد.

ووقفت العراقية برئاسة مصطفى الكاظمي إلى جانب الولايات المتحدة في مواجهة فصائل مسلحة موالية لإيران، لكنها تواجه صعوبات للسيطرة على الفصائل.

ولم تسفر معظم تلك الهجمات عن ضحايا لكنها أبقت الضغوط على القوات الأمريكية وحلفاء واشنطن في المنطقة في مطلع ولاية الرئيس الأمريكي جو بايدن.

وتبحث إدارة بايدن إمكانية العودة إلى الاتفاق النووي المبرم عام 2015 والذي انسحب منه سلفه دونالد ترامب عام 2018. وتقول إيران إنها لن تعود إلى الالتزام بالاتفاق إلا إذا رفعت واشنطن العقوبات عنها.

الوضع في مصر

اصابات

174,426

تعافي

135,349

وفيات

10,050

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر المصري اليوم وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق #المصري اليوم -#اخبار العالم - واشنطن تعرب عن «قلقها» حيال توجيه تهمة جديدة لأونغ سان سو تشي موجز نيوز
التالى ماذا يعني رفض تنزانيا تلقيح سكانها ضد فيروس كورونا؟