#المصري اليوم -#اخبار العالم - التجارة الأمريكية: العجز التجاري في عهد ترامب بلغ أعلى مستوياته موجز نيوز

#المصري اليوم -#اخبار العالم - التجارة الأمريكية: العجز التجاري في عهد ترامب بلغ أعلى مستوياته موجز نيوز
#المصري اليوم -#اخبار العالم - التجارة الأمريكية: العجز التجاري في عهد ترامب بلغ أعلى مستوياته موجز نيوز

التجارة الأمريكية: العجز التجاري في عهد ترامب بلغ أعلى مستوياته

اشترك لتصلك أهم الأخبار

على الرغم من اتخاذ الرئيس السابق ترامب العديد من القرارات الجمركية الصارمة التي تهدف إلى خفض العجز التجاري للولايات المتحدة، أظهر تقرير جديد لوزارة التجارة الأمريكية أن العجز التجاري للولايات المتحدة على مدى أربع سنوات من رئاسة الرئيس السابق دونالد ترامب قفز إلى أعلى مستوياته منذ 2008.

وحسب صحيفة بوليتيك: ارتفع عجز تجارة السلع والخدمات الأمريكية مجتمعة إلى 679 مليار دولار في عام 2020، مقارنة بـ 481 مليار دولار في عام 2016، قبل تولي ترامب منصبه. وبلغ العجز التجاري للسلع وحدها مستوى قياسي مرتفع بنحو 21% عن 2016.

وخفضت الرسوم الجمركية على الصين الواردات من الصين، ولكن تم استبدالها في الغالب بواردات من مصادر أخرى ". ونجح ترامب في خفض العجز التجاري الثنائي مع الصين، نتيجة الرسوم الجمركية التي فرضها على السلع الصينية التي تزيد قيمتها عن 350 مليار دولار. لكن تظهر الأرقام النهائية أن العجز التجاري مع الصين بلغ 311 مليار دولار في عام 2020.

وعندما لجأت الشركات الأمريكية إلى موردين أجانب آخرين غير الصين. كان العجز التجاري للولايات المتحدة مع فيتنام وتايلاند وتايوان والفلبين وماليزيا وكوريا الجنوبية وإندونيسيا وروسيا وفرنسا وألمانيا وإيرلندا وإيطاليا وسويسرا أعلى في عام 2020 مقارنة بعام 2019.

وفرضت تعريفات ترامب أيضًا تكاليف أعلى على الشركات والمستهلكين، حيث جمعت هيئة الجمارك وحماية الحدود الأمريكية 74.4 مليار دولار من الرسوم الجمركية على السلع المستوردة خلال السنة المالية 2020 التي انتهت في 30 سبتمبر. وكان هذا أكثر من ضعف الضرائب التي جمعتها الجمارك وحماية الحدود على الواردات قبل تولي ترامب منصبه.

من جانبها ردت الصين والاتحاد الأوروبي وعدد من الدول الأخرى على الصادرات الأمريكية بما في ذلك العديد من السلع الزراعية، وكان لذلك تأثير سلبي على الدخل الزراعي حيث قدمت إدارة ترامب أكثر من 23 مليار دولار من المساعدات للمزارعين مقابل الخسائر المتعلقة بالتجارة.

وأظهرت بيانات وزارة التجارة أن الصادرات الأمريكية إلى الصين في عام 2020 كانت أقل بكثير من الهدف المحدد في صفقة ترامب التجارية "المرحلة الأولى"، على الرغم من أنها انتعشت بشكل حاد في الأشهر الأخيرة من العام. وبموجب هذه الاتفاقية، كان من المفترض أن تزيد الصين مشترياتها من السلع والخدمات الأمريكية بمقدار 200 مليار دولار فوق مستويات عام 2017 على مدى عامين. ويشمل ذلك 76.7 مليار دولار في زيادة المشتريات في عام 2020 و123.3 مليار دولار في عام 2021.

ولكن بلغت صادرات السلع الأمريكية إلى الصين في الفترة من يناير إلى ديسمبر 2020 مبلغ 110 مليار دولار، أي أقل بنحو 20 مليار دولار عن عام 2017. بالإضافة إلى ذلك، بلغت صادرات الخدمات الأمريكية إلى الصين حوالي 28 مليار دولار خلال الأرباع الثلاثة الأولى من عام 2020، مقارنة بـ 55 مليار دولار في عام 2017 بأكمله.

وقال محللون إن ترامب فشل في أحد أهداف سياسته التجارية الرئيسية لأن العجز التجاري في الولايات المتحدة مدفوع أكثر بعوامل الاقتصاد الكلي، مثل مقدار ما تنفقه الدولة وما تدخره، أكثر من الرسوم الجمركية وممارسات التجارة الخارجية.

الوضع في مصر

اصابات

169,640

تعافي

132,375

وفيات

9,651

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر المصري اليوم وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق #المصري اليوم -#اخبار العالم - الصحة الفرنسية: أصبحنا الدول رقم 7 يالعالم في عدد الوفيات بعدما كنا الـ6 موجز نيوز
التالى #المصري اليوم -#اخبار العالم - الجهاد الإسلامي يمشي بقوانينه في غزة رغما عن «حماس».. والسبب إيران موجز نيوز