الوفاء العظيم.. نابولي الإيطالية تتّشح بصور مارادونا

[real_title] يُخيّم حزن عميق على مدينة نابولي الإيطالي بعد وفاة أسطورة فريقها، وكرة القدم العالمية دييجو أرماندو مارادونا.

 

منذ الإعلان عن وفاة أسطورة كرة القدم، الأربعاء، سيطر الحزن على المدينة الواقعة جنوب ، موطن تألق الأسطورة الأرجنتينية، حيث استقبل مواطنو المدينة الخبر بالصدمة والدموع.

وخرج الآلاف من الجماهير في شوارع المدينة التي تكتسي جدرانها ومحلاتها بصور الزعيم، للتعبير عن حزنهم على وفاة أسطورتهم.

وأطلقت الجماهير الألعاب النارية، ورفعوا أعلامًا بصور مارادونا، وارتدى العديد منهم قميص الأسطورة والأرجنتين، ووضعوا أكاليل الزهور والشموع على صوره، وصمموا جدارية كبرى وضع عليها صورة مارادونا، وأشعلوا الألعاب النارية أسفلها.

وأعرب سكان المدينة ومشجعو فريق أدزوري وزملائه من اللاعبين السابقين لفريق نابولي، عن صدمتهم بخبر وفاة نجمهم المفضل عن عمر يناهز الـ 60 عامًا، مفاجأة للجميع.

ويعتبر دييجو أرماندو مارادونا، أحد أبرز اللاعبين الذين مروا على نادي نابولي الإيطالي، إذ حقق معهم العديد من البطولات التي استعصت على الفريق الإيطالي بعد ذلك، أبرزها التتويج ببطولة الدوري الإيطالي مرتين، كأس مرة، كأس الاتحاد الأوروبي مرة، وكأس السوبر الإيطالي مرة، وهو أكثر نادي توج معه بالبطولات.

ولعب مارادونا، لنابولي 7 سنوات في الفترة من 1984 حتى 1991، وتعتبره جماهير النادي الإيطالي أسطورتهم الكبرى، وأكثر لاعب يكنون له كل الحب والامتنان لما حققه وفعله معهم.

وقال رئيس نادي نابولي الإيطالي، أوريليو دي لاورينيتس، إنه يدرس إمكانية تغيير اسم ملعب نابولي "سان باولو" إلى دييجو أرماندو مارادونا، تخليدا لذكرى الأسطورة الأرجنتيني.

وأعلنت صحيفة "كلارين" الأرجنتينية، الأرجنتيني" target="_blank">وفاة أسطورة كرة القدم الأرجنتينية دييجو أرماندو مارادونا، ونشرت تقريرًا أكدت فيه رحيله عقب تعرضه لسكتة قلبية في منزله، بعدما استقرت حالته الصحية من عملية جراحية في الرأس.

 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى #المصري اليوم -#اخبار العالم - الألمانى «هوزينفيلد».. احتل بولندا فكرَّمه البولنديون واليهود وقتله السوفييت «وللحرب العالمية أسرارها» (10) موجز نيوز