تسايت: وزير ألماني يقترح نقل «الدراسة» للمطاعم والحانات

[real_title]  قالت صحيفة تسايت الألمانية إنّ وزير الاقتصاد الألماني بيتر ألتماير  اقترح فكرة لكبت تفشي فيروس كورونا في الفصول الدراسية، وهي أن  يتم نقل بعض الدروس المدرسية إلى الحانات و المطاعم و الفنادق، التي أغلقت أبوابها بسبب إجراءات مكافحة الموجة الثانية  من كورونا التي فرضتها الفيدرالية.

وقال ألتماير في مقابلة مع صحيفة بيلد الألمانية:  " غالبًا ما يكون من الصعب الحفاظ على مسافات كافية بين الطلاب في الفصول الدراسية، ولذا يجب أن نوفر أماكن أخرى لطلبة المدارس".

 

وأضاف وزير الاقتصاد الألماني: "سأكون ممتنًا لو تم نقل الدروس المدرسية إلى المراكز المجتمعية أو المراكز الثقافية أو إلى الغرف غير المستخدمة في الحانات والمطاعم والفنادق".

 

وأوضح التماير أنّ الفيدرالية لن تتمكن الآن من  إعادة فتح المطاعم أو الفنادق أو الحانات أو دور السينما، وما شابه ذلك، مضيفًا بالقول: "نحن لم نخرج بعد من المرحلة السيئة ".

 

 واستطرد: "حتى الآن، لم تستغل البلديات في ألمانيا جميع الفرص في هذا الصدد، يجب استغلال كل الفرص المتاحة لمكافحة تفشي وباء كورونا".

 

ويتوقع التماير أن الحياة في ألمانيا لن تعود إلى طبيعتها في شهر ديسمبر، حيث قال:  "سيتعين علينا التعايش مع القيود  لمدة أربعة إلى خمسة أشهر على الأقل".

 

وفي بيان، قال اتحاد المدن والبلديات الألمانية إنّ أعداد الإصابات بكورونا  مرتفعة للغاية في الوقت الراهن،  بحيث لا تفسح المجال للتفكير في تخفيف القيود.

 

وقال جيرد لاندسبيرج، الرئيس التنفيذي لاتحاد المدن والبلديات الألمانية،  إنّ "الوضع الراهن صعب للغاية بالنسبة للفنادق والمطاعم والحانات وفن الطهو والمشهد الثقافي، ولذلك لا توجد بدائل للإغلاق".

 

الكنائس تتوقع خسائر ضريبية بمليارات بسبب كورونا

 

وبحسب صحيفة تسايت، من المتوقع أن تخسر الكنائس في ألمانيا أكثر من مليار يورو من عائدات الضرائب في أزمة كورونا. 

 

ووفقًا لذلك، تفترض كل من الكنيسة البروتستانتية والكاثوليكية انخفاضًا ضريبيًا هذا العام بنسبة ثمانية بالمائة على الأقل، وسيكون هذا بمثابة ضعف معدل التراجع الحاد الذي حدث في الأزمة المالية لعام 2009 ، عندما انخفضت عائدات الضرائب للكنائس بنسبة أربعة في المائة.

 

الشرطة تستخدم مدافع المياه ضد متظاهري كورونا

 

 

 

وفي فرانكفورت،  استخدمت الشرطة مدافع المياه ضد المتظاهرين المعادين لإجراءات كورونا، كما تم استخدام الهراوات.

 

 

وفي وسط مدينة فرانكفورت، قام المتظاهرون  بإغلاق طريق، ووقفوا في عدة شوارع رافعين لافتات مناهضة لقرارات الفيدرالية المتعلقة بجائحة كورونا.


 رابط النص الأصلي

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى #المصري اليوم -#اخبار العالم - «مجاهدي خلق»: اتهامات طهران للمنظمة بقتل فخري زاده «حقد وأكاذيب» موجز نيوز