سفيرة إسرائيل الجديدة بالقاهرة: مصر ملتزمة بإنشاء دولة فلسطينية

سفيرة إسرائيل الجديدة بالقاهرة: مصر ملتزمة بإنشاء دولة فلسطينية
سفيرة إسرائيل الجديدة بالقاهرة: مصر ملتزمة بإنشاء دولة فلسطينية

[real_title] قالت السفيرة الإسرائيلية الجديدة لدى "أميرة أورون" إنه لولا معاهدة السلام مع مصر لما تمكنت تل أبيب من توقيع اتفاقات مع دول الخليج.

 

جاء ذلك في حوار أجرته إذاعة "كان ريشيت بيت" الرسمية مع "أورون" قبل وقت قصير من تقدمها بأوراق اعتمادها للرئيس المصري عبد الفتاح .

 

"أورون" التي أصبحت السفيرة الإسرائيلية رقم 14 في مصر وأول امرأة تتولى المنصب الحساس قالت للإذاعة العبرية إنها تشعر بالإثارة والحماسة للعودة للسفارة في التي سبق أن عملت بها في مناصب صغيرة.

 

وأشارت "أورون" إلى أن النخبة السياسية المصرية رحبت باتفاقي التطبيع بين "إسرائيل" وكل من الإمارات والبحرين الموقعين في 15 سبتمبر الجاري بالعاصمة الأمريكية واشنطن.

 

وأضافت في هذا الصدد: "هذا يظهر أن الاتجاه المصري بالتخلي عن الحروب والعنف هو الطريق الصحيح.. بوجه عام هناك دعم شعبي لموقف الرئيس () تجاه الاتفاقات التي أبرمتها إسرائيل في الخليج، مصر دولة تبث الاستقرار والرغبة في المصالحة ولا تبحث عن مغامرات سلبية أو عنيفة - وهو دور مهم للغاية تلعبه منذ سنوات عديدة".

 

ولدى سؤالها، ماذا تنوي أن تقولي للرئيس ، ردت "أورون": "يسعدني أن ألتقي وجها لوجه مع الرئيس المصري  وأقول له إنني أتيت برسالة سلام وصداقة إلى المصرية من الشعب الإسرائيلي إلى الشعب المصري وأنني أرغب في زيادة علاقاتنا. سأقول له أنني ممتنة له على استمراره في الالتزام بالسلام الإقليمي".

 

وأشارت "أورون" أيضاً إلى دور مصر في القضية الفلسطينية وقطاع غزة بقولها: "موقف مصر الرسمي التقليدي هو أنه من أجل أن يكون هناك استقرار، يجب إنشاء دولة فلسطينية إلى جانب إسرائيل، وأنه يجب حل ما لم يتم حله بعد بيننا وبين الفلسطينيين. آمل أنه بسبب كل الأحداث الدرامية التي حدثت في منطقتنا، سنرى الفلسطينيين يعودون إلى طاولة المفاوضات. يجب إيجاد الحل".

 

وحول التعامل معها كممثلة لإسرائيل وكامرأة، قالت "أورون": "هناك تحد. يتم استقبالنا بشكل جميل وبلطف. يقومون باستقبالنا بطريقة ودية، ويسعدنا التحدث إليهم دائما. هناك حوار مفتوح للغاية أيضاً مع مسؤولي الأمن المصريين".

 

وفي وقت سابق من اليوم الأربعاء، قدمت "أورون"، أوراق اعتمادها للرئيس المصري عبد الفتاح ، في .

 

وقالت السفارة الإسرائيلية بالقاهرة، في تغريدة على تويتر، إن "أورون" قدمت أوراق اعتمادها للرئيس المصري في احتفالية عُقدت في القصر الرئاسي.

 

وأوضحت أن الحفل "بدأ بعزف النشيد الوطني الإسرائيلي، وأعربت السفيرة أورون خلاله عن شكرها وتقديرها الخالص للرئيس على دعمه وجهوده المكثفة لإحلال السلام في منطقة الشرق الأوسط".

 

يشار إلى أن أميرة أورون سبق أن عملت متحدثة بلسان وزارة الخارجية الإسرائيلية للإعلام العربي، حيث تتحدث العربية بطلاقة.

 

الخبر من المصدر..

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى #المصري اليوم -#اخبار العالم - الجبهة الديمقراطية: التمييز السلبي ضد غزة لا يخدم وحدة الحال الفلسطيني موجز نيوز