أخبار عاجلة

أمريكا تسجل أرقاما مفزعة.. حصيلة إصابات كورونا في العالم

[real_title] يواصل فيروس كورونا، على مدار الساعة، تسجيل حالات إصابة جديدة، وكذلك وفيات في مختلف بلدان العالم، فتتغير الأرقام بشكل متواصل دون توقف، منذ أن عرف الفيروس طريقه للبشرية لأول مرة عبر بوابة الصين.

 

واستمرارًا لتسجيل الأرقام الكبيرة سجلت الولايات المتحدة الأمريكية، أمس الأربعاء، أعلى معدل يومي، من حيث عدد الإصابات بالفيروس منذ أن عرف الفيروس البشرية.

 

حيث سجلت الدولة العظمي في العالم، أكثر من 58 ألف حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، وهو أعلى رقم للحالات تسجله دولة واحدة في يوم واحد فقط.

 

أما على مستوى العالم، كشف الموقع الاحصائي "ورلد ميتر"، المتخصص في رصد احصائيات الفيروس عالميًا، تجاوز عدد الإصابات بالفيروس في العالم، حتى الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس 12 مليونا.

 

فبحسب الموقع ورلد ميتر فإن حالات الاصابات بالتحديد حول العالم بلغت حتى الآن 12,164,723 حالة، أما الوفيات فوصلت إلى 552,046 شخص.

 

وللاطلاع على آخر تحديث للأرقام أول بأول والتي تتغير على مدار الساعة من خلال موقع "ورلد ميتر"، اضغط هنـــــــــــــــــــــــــا.

 

 

وأجبر انتشار الفيروس على نطاق عالمي دولًا عديدة على إغلاق حدودها، وتعليق الرحلات الجوية، وإلغاء فعاليات عديدة، ومنع التجمعات بما فيها الصلوات الجماعية، إلى جانب تعليق العمرة، وتأجيل أو إلغاء فعاليات رياضية وسياسية واقتصادية حول العالم، وسط جهود متسارعة لاحتواء المرض.


وكانت منظمة الصحة العالمية، أعلنت حالة الطوارئ  نهاية يناير الماضي، على نطاق دولي لمواجهة تفشي الفيروس، الذي أثار حالة رعب تسود العالم.


وأطلقت عليه اسم (كوفيد 19) في فبراير 2020 وصنفته في 11 مارس الماضي بأنه وباء عالمي، مؤكدة أن أرقام الإصابات ترتفع بسرعة كبيرة، معربة عن قلقها من احتمال تزايد المصابين بشكل كبير.

 

تجدر الإشارة إلى أن الفيروس الغامض "كورونا"ظهر في الصين، لأول مرة في 12 ديسمبر 2019، بمدينة ووهان، إلا أن بكين كشفت عنه رسميا منتصف يناير الماضي.

 

وتعد جائحة "كورونا" عائلة من الفيروسات، غير أن 6 منها فقط تصيب البشر، والأخير الجديد هو السابع من بين ذات العائلة القاتلة التي أرهقت سكان الأرض.

 

وتعيش غالبية مدن وعواصم العالم حالة رعب وذعر نتيجة الانتشار المخيف الذي سببه فيروس كورونا (كوفيد 19) القاتل.

 

وذكر الموقع الرسمي لمنظمة الصحة، يصاب بعض الناس بالعدوى دون أن تظهر عليهم أي أعراض ودون أن يشعروا بالمرض، كما يتعافى معظم الأشخاص (نحو 80%) من المرض دون الحاجة إلى علاج خاص.

 

وتشتد حدة المرض لدى شخص واحد تقريباً من كل 6 أشخاص يصابون بالعدوى، حيث يعانون من صعوبة التنفس. وتزداد احتمالات إصابة المسنين والأشخاص المصابين بمشكلات طبية أساسية مثل ارتفاع ضغط الدم أو أمراض القلب أو داء السكري، بأمراض وخيمة.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى التوتر يحتدم بين تركيا والإمارات.. إلى أين يصل التصعيد؟