أخبار عاجلة

روشتة التسوق في العيد.. «الصحة العالمية»: كورونا لا ينتقل عبر المواد الغذائية

روشتة التسوق في العيد.. «الصحة العالمية»: كورونا لا ينتقل عبر المواد الغذائية
روشتة التسوق في العيد.. «الصحة العالمية»: كورونا لا ينتقل عبر المواد الغذائية

[real_title] قالت منظمة الصحة العالمية، اليوم السبت، إنه ‏لا يوجد حاليًا أي دليل يثبت أن  (كوفيد-19) فيروس كورونا المستجد، يمكن أن ينتقل عن طريق المواد الغذائية أو أغلفتها، مشيرة إلى عدة نصائح لاتباعها عند الذهاب للتسوق في عيد الفطر المبارك 2020.

 

وأوردت المنظمة عدة نصائح عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"  مؤكدة على ضرورة الحفاظ على مسافة متر واحد على الأقل بينك وبين الآخرين، إلى جانب تطهير مقابض عربات التسوق أو سلال التسوق كلما أمكن، وتجنب لمس العين أو الفم أو الأنف أو متعلقاتك الشخصية.

 


 

كما نصحت المنظمة بتجنب الأطعمة المعروضة في متاجر الخدمة الذاتية المفتوحة مثل المخبوزات، واستعض عنها بالمنتجات المغلفة.

 

وفي آخر حصيلة لضحايا الفيروس عالميًا، أصاب كورونا 5 ملايين و357 ألفًا، وأدى إلى وفاة 341 ألفًا، في حين تعافى من المرض ما يزيد على مليونين و184 ألفًا حسب موقع "وورلد ميترز" الإلكتروني، المتخصص في رصد ضحايا كورونا بالعالم.

 

للاطلاع على آخر الإحصائيات اضغط هنا

 

 

وتصدرت الولايات المتحدة قائمة الوفيات العالمية بـ 97,696 حالة، تلتها بريطانيا بـ 36,675 في المرتبة الثانية، وحلت ثالثة بـ 32,616، وإسبانيارابعة بـ 28,628، ثم فرنسا خامسة بـ 28,289. 

وفي قائمة الإصابات جاءت أمريكا أيضًا في المرتبة الأولى بحصيلة بلغت مليون و647 ألفا و212 حالة، تلتها البرازيل بـ 339,687، وحلت روسيا ثالثة بـ 335,882 ، وإسباتبا رابعة بـ 281,904 حالة، ثم بريطانيا خامسة بـ 257,154 حالة، وفي المرتبة السادسة جاءت بحصيلة بلغت 228,658 حالة.

 

 

وأجبر انتشار الفيروس على نطاق عالمي دولًا عديدة على إغلاق حدودها، وتعليق الرحلات الجوية، وإلغاء فعاليات عديدة، ومنع التجمعات بما فيها الصلوات الجماعية، إلى جانب تعليق العمرة، وتأجيل أو إلغاء فعاليات رياضية وسياسية واقتصادية حول العالم، وسط جهود متسارعة لاحتواء المرض.

 

 

وكانت منظمة الصحة العالمية، أعلنت حالة الطوارئ  نهاية يناير الماضي، على نطاق دولي لمواجهة تفشي الفيروس، الذي أثار حالة رعب تسود العالم.
 


وأطلقت عليه اسم (كوفيد 19) في فبراير 2020 وصنفته في 11 مارس الماضي بأنه وباء عالمي، مؤكدة أن أرقام الإصابات ترتفع بسرعة كبيرة، معربة عن قلقها من احتمال تزايد المصابين بشكل كبير.

 

 

 

 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى خبير لـ «المونيتور»: «التحالف الخماسي» يسجل الهدف الأول في مرمى تركيا