أخبار عاجلة

فيديو| ضحايا جدد للجائحة القاتلة.. كورونا ينهش الجسد العربي

[real_title] تطورات جديدة لفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) تزامنا مع تمدده وانتشاره داخل البلدان العربية.

 

ووفق تقارير إعلامية، فقد أعلنت السلطات العُمانية، اليوم الأربعاء، تسجيل أعلى حصيلة يومية من إصابات فيروس كورونا المستجد، فيما سجلت الكويت حالات شفاء جديدة.

 

وبلغت الإصابات في السلطنة 298 حالة جاءت بالتزامن مع توسيع نطاق الفحوصات في السلطنة.

 

وقالت العُمانية، في بيان لها، إن بين المصابين الجدد 89 حالة لعمانيين، و209 حالات لغير عُمانيين، ليصبح العدد الكلي للحالات المسجلة في عموم البلاد 4019 حالة، بينهم 17 حالة وفاة.

 

وأشارت الوزارة إلى بلوغ عدد من تماثلوا للشفاء 1289 حالة، بينهم 39 حالة شفاء جديدة.

 

 

من جهتها، أعلنت الكويتية شفاء 162 حالة من "كورونا"؛ ليرتفع إجمالي المتعافين إلى 3263 حالة.

 

أما في قطر، فقد سجلت الدوحة 1390 إصابة بفيروس كورونا و124 حالة تعافي.

 

في الغضون، أعلنت ​​، تسجيل 8 إصابات جديدة ب​فيروس "​كورونا​"​، بينها 5 من المقيمين و3 من المغتربين.

 

وأوضحت الوزارة أن العدد التراكمي للحالات المثبتة في ​لبنان​ منذ 21 فبراير بلغ 878.

 

وأفادت الوزارة بأن حالات الشفاء بلغت 236 والوفيات 26 حالة، مبينةً أن عدد الفحوصات التي أجريت للمقيمين خلال الـ24 ساعة الماضية يبلغ 1413، أما للوافدين 12.

 

 

وفي فلسطين، أعلنت وزيرة الصحة مي الكيلة تسجيل إصابة جديدة بفيروس كورونا لسيدة من منطقة حي الثوري داخل مدينة القدس، فيما سجلت 39 حالة شفاء، بينها 37 داخل العاصمة وحالة في الخليل، وحالة في ضواحي القدس.

 

وأضافت الكيلة في بيان صحفي، اليوم الأربعاء، أن حصيلة الإصابات ترتفع إلى 548 إصابة، فيما ارتفعت حالات الشفاء إلى 421 حالة، أي بنسبة 76.8% من مجمل الإصابات المسجلة.

 

وأشارت إلى أن عدد الحالات النشطة، أي التي لا تزال مصابة يبلغ 123 حالة، منها 60 في مدينة القدس و17 في ضواحي القدس، و13 في محافظة رام الله والبيرة، 24 في محافظة الخليل، 2 في محافظة نابلس، 1 في محافظة طولكرم، و6 حالات في المحافظات الجنوبية.

 

وأدخلت 562 حالة جديدة إلى الحجر المنزلي، فيما بلغ عدد الموجودين فعلياً في الحجر 14510.

 

وأوضحت وزيرة الصحة أن جميع الحالات المصابة بصحة جيدة، ولا يوجد أي حالة داخل غرف العناية المركزة.

 

 

وفي تونس، ولليوم الثالث على التوالي، أعلنت ، أنها لم تسجل أي إصابات بفيروس كورونا المستجد، في إشارة إلى السيطرة على المرض في البلاد.

 

وبذلك يستقر مجمل الإصابات في تونس عند 1032 إصابة، شفيت من بينها 740 حالة مقابل 45 وفاة.

 

وبقيت 247 حالة في الحجر الصحي الإجباري، فيما انخفض عدد المقيمين في المستشفى بسبب الفيروس إلى 5 مرضى فقط.

 

لكن وزير الصحة التونسي عبد اللطيف المكي قال في وقت سابق أمام لجنة الصحة في البرلمان، إنه "لا يجب أن نغتر بالصفر المسجل، صحيح أنه يرفع من المعنويات لكن يمكن أن تعود الإصابات في الأيام المقبلة".

 

تجدر الإشارة إلى أن الفيروس الغامض "كورونا"ظهر في الصين، لأول مرة في 12 ديسمبر 2019، بمدينة ووهان، إلا أن بكين كشفت عنه رسميا منتصف يناير الماضي.

 

 

وتتخذ الدول المتضررة من الفيروس التاجي المزيد من التدابير للحد من انتشار المرض وحث الناس على البقاء في منازلهم ليكونوا آمنين وكذلك تخفيف الضغط على أنظمة الرعاية الصحية وسط الأزمة.

 

وتعد جائحة "كورونا" عائلة من الفيروسات، غير أن 6 منها فقط تصيب البشر، والأخير الجديد هو السابع من بين ذات العائلة القاتلة التي أرهقت سكان الأرض.

 

ووفق إحصائيات دولية حتى اليوم، فإن الملايين أصيبوا بالفيروس التاجي حول العالم، إلى جانب عزل أكثر من نصف سكان الأرض قيد منازلهم.

 

وتعيش غالبية مدن وعواصم العالم حالة رعب وذعر نتيجة الانتشار المخيف الذي سببه فيروس كورونا (كوفيد 19) القاتل.

 

لمتابعة المزيد من الأخبار  والحقائق عن فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).. شاهد الفيديوهات التالية:

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى خبير لـ «المونيتور»: «التحالف الخماسي» يسجل الهدف الأول في مرمى تركيا