أخبار عاجلة

#المصري اليوم -#حوادث - المتهمة بقتل زوجها بالقليوبية: «خلصت عليه بعد ما حوّل حياتي لجحيم وخد عليا إيصالات أمانة» موجز نيوز

#المصري اليوم -#حوادث - المتهمة بقتل زوجها بالقليوبية: «خلصت عليه بعد ما حوّل حياتي لجحيم وخد عليا إيصالات أمانة» موجز نيوز
#المصري اليوم -#حوادث - المتهمة بقتل زوجها بالقليوبية: «خلصت عليه بعد ما حوّل حياتي لجحيم وخد عليا إيصالات أمانة» موجز نيوز

المتهمة بقتل زوجها بالقليوبية: «خلصت عليه بعد ما حوّل حياتي لجحيم وخد عليا إيصالات أمانة»

اشترك لتصلك أهم الأخبار

«أيوه خلصت عليه وهو نايم، كان بيضربنى وبيعاملنى وحش، وخد عليا إيصالات أمانة، وغضبت وسبت البيت لمدة سنة، مكنتش قادرة أعيش معاه، وبعد محاولات رجعت من شهرين، وحاله رجع أسوأ من الأول، ضرب وإهانة وذل فقررت التخلص منه إلى الأبد».. بهذه الاعترافات بدأت «ربة منزل»- 37 سنة- أقوالها أمام فريق البحث، الذى يشرف عليه اللواء علاء الدين سليم، مساعد وزير الداخلية لقطاع الأمن العام، فى اتهامها بقتل زوجها «موظف بالمعاش»- 55 سنة- فى شبرا الخيمة بالقليوبية.

قالت المتهمة: «زهقت من حياتى معاه، وحول حياتى إلى جحيم منذ زواجى منه، معاملته كانت صعبة أوى معايا، كان سيئا للغاية، ومستمرا فى الاعتداء علىَّ بالضرب لأى سبب، وكان يفتعل المشاكل بسبب أى تصرف لى، قلت فى البداية لازم أستحمل ومفيش بيت مفيهوش مشاكل، ولازم الدنيا تمشى، وكنت خايفة من الطلاق فى البداية، خاصة أننى طلبته وهو رفض الكلام، وقالى: مفيش كلام من ده هيحصل».

وأضافت المتهمة: «استمر الحال إلى أن وصل الأمر إلى تعدٍ مستمر بالضرب والإهانة والتجاوز والسب بالأهل والأم، تدخل البعض فى بعض المشاكل ولم يهدأ الأمر، واختلق واقعة قبل عام ونصف، وحرر ضدى إيصالات أمانة وهمية بمبالغ مالية للضغط علىَّ للإقامة معه ومنها بدأت المشاكل فى التصاعد». وتابعت: «بمجرد معرفتى قصة الإيصالات الوهمية التى حررها ضدى تركت منزل الزوجية فى شبرا الخيمة، وأقمت لمدة سنة كاملة فى منزل أسرتى، وتوسط البعض لدى أسرتى، وتم التوفيق بينا، وكان شرط أسرتى حسن معاملتى وعدم ضربى، ورجعت من شهرين، إلا أن زوجى استمر فى سوء معاملتى بطريقة أصعب من الأول»- على حد وصفها فى التحقيقات.

أكدت: «زوجى فى الفترة الأخيرة رفض الإنفاق علىَّ، واستمر فى الحصول على أى أموال خاصة بى، وكذلك أموال أولادى، واستمر فى ضربى وأولادى، وعندها قررت التخلص منه للأبد، فانتظرت حتى انتهى من تناول العشاء واستغرق فى النوم، وضربته بطفاية سجائر رخام على رأسه، وعندما تأكدت أنه فقد الوعى، قمت بخنقه بطرف الجلباب الذى يرتديه، حتى تأكدت من مفارقته للحياة». كان ضباط مباحث شبرا الخيمة قد تلقوا بلاغا من «صاحب محل بقالة»- 46 سنة- باكتشافه وفاة شقيقه داخل مسكنه.

تم تشكيل فريق بحث، وأجرى معاينة، وتبين وجود جثة المجنى عليه- «موظف» بالمعاش- 55 سنة- مسجاة على ظهرها بغرفة النوم وبها إصابات، وأكدت التحريات قيام زوجته بارتكاب الواقعة لسوء معاملته لها، وتعديه عليها بالضرب وتحرير إيصالات أمانة وهمية ضدها، وعدم قيامه بالصرف عليها وأخذ مبالغ مالية منها ومن أنجالها، فعقدت العزم على التخلص منه، وعقب استغراقه بالنوم قامت بضربه بطفاية سجائر رخام على رأسه أفقدته الوعى، وعقب ذلك قامت بخنقه بطرف الجلباب الذى يرتديه حتى تأكدت من مفارقته للحياة، بإرشادها تم ضبط الأداة المستخدمة فى الواقعة.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر المصري اليوم وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى #اليوم السابع - #حوادث - صاحب مخزن بحوزته 133 ألف جوانتى طبي بالسيدة يعترف: "كنت عايز أبيعها بأسعار زيادة"