أخبار عاجلة

#اليوم السابع - #حوادث - بعد تحديد جلسة لنظر طعون المتهمين فيها.. اعرف قصة قضية أحداث مكتب الإرشاد

#اليوم السابع - #حوادث - بعد تحديد جلسة لنظر طعون المتهمين فيها.. اعرف قصة قضية أحداث مكتب الإرشاد
#اليوم السابع - #حوادث - بعد تحديد جلسة لنظر طعون المتهمين فيها.. اعرف قصة قضية أحداث مكتب الإرشاد

بعد تحديد جلسة لنظر طعون المتهمين فيها.. اعرف قصة قضية أحداث مكتب الإرشاد

26 مارس المقبل تنظر محكمة النقض طعون المتهمين فى قضية أحداث مكتب الإرشاد، حيث كانت محكمة جنايات ، قضت في 5 ديسمبر 2018، بالسجن المؤبد لمحمد بديع و5 آخرين من قيادات الإخوان، وتقدم فريق الدفاع عن المتهمين بمذكرة للطعن على الحكم.

ومرت القضية بعدد كبير من المحطات منذ بدايتها، وحتى صدور الحكم الأول في مايو 2016 ضد محمد بديع مرشد الإخوان، وآخرين بالسجن المؤبد لمدة 25 عامًا، ومعاقبة 9 متهمين بالسجن المشدد لمدة 15 عامًا، ومعاقبة 19 آخرين بالسجن لمدة 10 سنوات، ومعاقبة 21 متهما بالسجن لمدة 3 سنوات، وتبرئة 20 متهمًا آخرين.

وفى السطور التالية نرصد أبرز المعلومات حول القضية على النحو التالى:

-  تعود أحداث مكتب الإرشاد إلى 30 يونيو 2013، حيث بدأت الاشتباكات بين أنصار الرئيس الأسبق محمد مرسي، والمتظاهرين ضده، أمام مكتب الإرشاد في منطقة المقطم في بمحافظة ، ما أسفر عن مقتل 9 أشخاص وإصابة 91 آخرين.

-  في 30 سبتمبر 2013 أحالت نيابة جنوب الجيزة المتهمين في القضية للمحاكمة الجنائية، لبدء محاكتهم المتهمين.

- الاتهامات: اتهم كل من بديع والشاطر والبيومي بالاشتراك مع ثلاثة متهمين من أعضاء الإخوان تم إلقاء القبض عليهم في ، وآخرين مجهولين، في قتل المجني عليه عبد الرحمن كارم محمد عمدًا مع سبق الإصرار والترصد بأن بيتوا النية وعقدوا العزم على ذلك، حيث اتفقوا معهم على وجودهم بالمقر العام لجماعة الإخوان المسلمين بالمقطم وقتل أي من المتظاهرين الموجودين أمام المقر  حال الاعتداء عليه من قبل المتظاهرين مقابل حصولهم على مبالغ مالية ووعد كل منهم بأداء العمرة.

- أمر الإحالة جاء به: أضاف أمر الإحالة أن "بديع" و"الشاطر" و"البيومي" أمدوهم بالأسلحة النارية والذخائر والمواد الحارقة والمفرقعات والمعدات اللازمة لذلك والتخطيط لارتكاب الجريمة، وأطلق الموجودون بالمقر الأعيرة النارية والخرطوش صوب المجني عليه، قاصدين من ذلك إزهاق روحه فأحدثوا به الإصابات الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية الخاص به والمرفق بالتحقيقات، التي أودت بحياته وكان ذلك تنفيذًا لغرض إرهابي.

- في جلسة النطق بالحكم بـ - أول درجة - قضت محكمة جنايات ، برئاسة المستشار معتز خفاجى، بالإعدام ل ٤ متهمين بالقضية، بينما قضت المحكمة بالسجن المؤبد للمرشد العام لجماعة الإخوان، محمد بديع، ونائبه خيرت الشاطر، ورشاد البيومي، ورئيس حزب الحرية والعدالة المنحل، سعد الكتاتنى، ونائب رئيس الحزب، عصام العريان، وعضو المكتب التنفيذي للحزب، محمد البلتاجي، والمرشد العام السابق للإخوان، محمد مهدي عاكف، ووزير الشباب الأسبق أسامة ياسين، ومستشار الرئيس الأسبق أيمن هدهد، وقيادات وأعضاء الجماعة أحمد شوشة، وحسام أبوبكر الصديق، ومحمود الزناتي، ورضا فهمي.

- مع نظر أولى جلسات إعادة محاكمة المتهمين في 20 يونيو 2016، طلب المتهمان عصام العريان ومحمد البلتاجي رد هيئة المحكمة.

جاءت إعادة محاكمة المتهمين بعدما قبلت محكمة النقض الطعون المقدمة منهم على الأحكام الصادرة بحقهم.

في 20 أكتوبر 2016 قررت محكمة استئناف ، رفض طلب الرد المقدم ضد المستشار محمد شيرين فهمي رئيس الدائرة 11 إرهاب، التي تنظر قضية "أحداث مكتب الإرشاد" مع تغريم مقدمي طلب الرد 6 آلاف جنيه.

 

- فى جلسة 26 أبريل 2017 قدمت النيابة العامة تقريرًا طبيًا منسوب لمستشفى قصر العينى بشأن الحالة الصحية للمتهم محمد مهدى عاكف الذى أدخل المستشفى فى 17 يناير 2017 ، وشخصت حالته بأنه مصابا بسرطان بالقنوات المرارية، وكسر بالمفصل ، وتم تأجيل 6 جلسات متتالية لتعذر حضور مهدى عاكف بسبب مرضه.

 - بعد تأجيل 6 جلسات لصعوبة حضور مهدى عاكف قدم ممثل النيابة العامة شهادة وفاة المتهم داخل مستشفى قصر العينى.

- في جلسة 15 نوفمبر 2017، بدأت المحكمة في سماع الشهود، ومن أبرز الشهود الذين استمعت لهم المحكمة العقيد طارق قرني مأمور قسم شرطة المقطم إبان الأحداث، والمقدم أحمد هدية رئيس مباحث المقطم إبان الأحداث.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر اليوم السابع وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الوفد -الحوادث - غدا.. الحكم على 304 متهمين بمحاولة اغتيال النائب العام المساعد موجز نيوز
التالى #اليوم السابع - #حوادث - مواطن يطالب بإسقاط حق مطلقته فى حضانة طفليهما بعدما طردتهما فى عز البرد