أخبار عاجلة

الوفد -الحوادث - بالتفاصيل.. الداخلية تكشف ملابسات تفجير معهد الأورام ونتائج ملاحقة المتورطين موجز نيوز

بالتفاصيل.. الداخلية تكشف ملابسات تفجير معهد الأورام ونتائج ملاحقة المتورطين[real_title] جانب من أسلحة الإرهابيين
كتب - محمد عبد الفتاح :

كشفت وزارة الداخلية، اليوم الخميس، هوية منفذ عملية تفجير معهد الأورام الإرهابي، وكذلك تحديد عناصر الخلية العنقودية التابعة لحركة حسم المتورطة في الحادث الإرهابي، وكشفت نتائج الملاحقة الأمنية للإرهابيين.
وقالت "الداخلية" في بيانها إنه عقب إجراءات الفحص والتحرى وكذا جمع المعلومات وتحليلها بمعرفة قطاع الأمن الوطنى عن تحديد منفذ الحادث،حيث تبين أنه عضو حركة حسم التابعة لتنظيم الإخوان الإرهابى "عبد الرحمن خالد محمود عبد الرحمن" حركى معتصم،والهارب من أمر ضبط وإحضار على ذمة إحدى القضايا الإرهابية لعام 2018 والمعروفة بطلائع حسم.
وقد تم تأكيد ذلك من خلال مضاهاة البصمة الوراثية للأشلاء المعثور عليها والمجمعة من مكان الحادث مع نظيرتها من لأفراد أسرته.

كما توصلت عمليات الفحص والتتبع للسيارة المستخدمة فى الحادث عن تحديد خط سيرها قبل التنفيذ وصولًا؛ لسيرها عكس الاتجاه بطريق الخطأ بشارع كورنيش النيل حتى منطقة الحادث.
كما أسفرت نتائج الفحص عن تحديد عناصر الخلية العنقودية لحركة حسم الإرهابية.

فتم استئذان نيابة أمن الدولة العليا لضبط تلك العناصر حيث تم

تحديد كل من المضبوط/حسام عادل أحمد محمد واسمه الحركى "معاذ" وهو أحد عناصر الرصد والدعم بحركة حسم الإرهابية، الهارب عبدالرحمن جمعة محمد حسين، وهو أحد عناصر التنفيذ بحركة حسم الإرهابية.
والمدعو/إبراهيم خالد محمود عبدالرحمن ،شقيق الإنتحارى مرتكب الحادث والذى يعد أحد وسائل الإتصال وتلقى التكليفات من كوادر حركة حسم الإرهابية بالخارج، وأبرزهم الهارب/أحمد محمد عبدالرحمن عبدالهادى القيادى بتنظيم الإخوان الإرهابى، وكذا الإرهابى الهارب بإحدى الدول "محمد على رجب" واسمه الحركى "محمد عايش" وهو أحد الكوادر العسكرية لحركة حسم الإرهابية بأحد المعسكرات الإرهابية بتلك الدولة.
وحيث أنه وعقب ضبط المدعو/إبراهيم خالد، وحال قيامه بالإرشاد عن مكان إختباء الإرهابى الهارب "إسلام محمد قرنى محمد" السابق إتهامه فى إحدى قضايا تصنيع المتفجرات وإتلاف محولات الكهرباء وهو أحد عناصر حركة حسم الإرهابية بمنطقة التبين بحلوان، وأثناء ذلك قام المدعو/إسلام محمد قرنى بإطلاق النيران على القوات ومحاولة الهرب وتمكين المدعو إبراهيم خالد من الهروب برفقته،حيث تم التعامل معهما مما أسفر عن مصرعهما.
كما أمكن من خلال ملاحقة باقى عناصر الخلية الهاربة عن تحديد وكرين إتخذتهما تلك العناصر للإختباء والإنطلاق منهما لتنفيذ عملياتهم الإرهابية،أحدهما بمبنى مهجور بالطريق الصحراوى بمركز إطسا بالفيوم، والأخر شقة كائنة بالإسكان الإجتماعى بمنطقة شرق الشروق"3" بالقاهرة،حيث تم إعداد المأموريات اللازمة وبإستهدافهما فجر اليوم عقب تقنين الإجراءات، وبمداهمة الوكر الأول بمركز إطسا بالفيوم، حاولت المجموعة الإرهابية القيام بعملية؛ لتفجير العبوات المتفجرة وإلقاءها على القوات تحت ساتر من إطلاق النيران.

وقامت القوات بالتعامل معهم.
وأسفر ذلك عن مصرع ثمانية عناصر من الخلية الإرهابية "المجموعات المسلحة"، والعثور بحوزتهم على خمس قطع من السلاح الآلى وبندقتين خرطوش وخمس عبوات متفجرة معدة للإستخدام، بالإضافة لكمية من المواد المستخدمة فى تصنيع العبوات المتفجرة ومجموعة من الدوائر الكهربائية.
وبمداهمة الوكر الثانى بمنطقة الشروق قامت تلك المجموعة المسلحة بإطلاق النيران على القوات بكثافة، وأسفر التعامل معهم وتبادل إطلاق النيران عن مصرع عدد سبعة عناصر من الخلية الإرهابية المسلحة والعثور بحوزتهم على أربعة أسلحة آلية وبندقية خرطوش ومعمل لتصنيع العبوات المتفجرة،بداخله كميات مختلفة من المواد المصنعة للعبوات المتفجرة.
وتم إتخاذ الإجراءات القانونية..وتباشر نيابة أمن الدولة العليا التحقيقات.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوفد وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق #اليوم السابع - #حوادث - فى 9 خطوات.. تعرف على كيفية اعتراض الزوجة على إنذار الطاعة
التالى #اليوم السابع - #حوادث - مصدر أمنى: أجهزة اللاب توب المسروقة من شركة أجنبية بأوسيم تحتوى مستندات هامة