أخبار عاجلة

#اليوم السابع - #حوادث - تفاصيل قتل "سكرة" لأقرب أصدقائه بعد تنافسهما حول العمل على توك توك بشبرا

#اليوم السابع - #حوادث - تفاصيل قتل "سكرة" لأقرب أصدقائه بعد تنافسهما حول العمل على توك توك بشبرا
#اليوم السابع - #حوادث - تفاصيل قتل "سكرة" لأقرب أصدقائه بعد تنافسهما حول العمل على توك توك بشبرا

تفاصيل قتل "سكرة" لأقرب أصدقائه بعد تنافسهما حول العمل على توك توك بشبرا


كتب حازم عادل

"صاحبى وعشرة عمرى تسبب فى قطع عيشى، اشتغل مكانى على التوك توك بدل ما يساعدنى، علشان كدا قررت انتقم منه، اتفقت مع ابن خالتى على سرقته، لكن الموضوع وصل للقتل، مقدرتش أمسك نفسى وسددت له الطعنات، أنا كنت عايز أسرقه بس"، هذه الكلمات جاءت على لسان المتهم الأول "أحمد.ج.ع" المتورط فى قتل المجنى عليه "رضا.ا.ح" بشبرا الخيمة، حيث روى المتهم تفاصيل ارتكاب الجريمة قائلا أنه كانت تربطه علاقة صداقة بالمجنى عليه منذ كان عمره 3 سنوات، وقبل ارتكاب الجريمة بعدة أيام، فوجئ بمالكة "التوك توك" الذى يعمل عليه، تطرده من العمل، بحجة عدم إلتزامه، وكانت المفاجأة الكبرى أن صديقه الذى كان ينتظر منه المساعدة، عمل بدلا منه على "التوك توك".

وأضاف المتهم أنه اتفق مع ابن خالته "أحمد.ح.ع" على مساعدته فى الانتقام من صديق عمره، حيث عرض عليه مساعدته فى سرقة "التوك توك"، الذى يعمل عليه وبيعه، خاصة أنه يعلم أن ابن خالته يمر بضائقة مالية، ويحتاج إلى نقود، فاستجاب له صديقه، وأكد له أن لديه شخص مستعد لشراء "التوك توك" بعد سرقته مقابل مبلغ 2500 جنيه.

وتابع المتهم فى اعترافاته عقب القبض عليه، أنه استدرج المجنى عليه، فطلب منه توصيله مع ابن خالته – المتهم الثانى – إلى منطقة الخصوص بواسطة "التوك توك" الذى يعمل عليه، وأثناء سيرهما بالطريق، انتهزا فرصة مرورهم بنفق مظلم جدا وخال من المارة أسفل الطريق الدائرى بمنطقة أم بيومى، ثم انهال عليه ابن خالته بالضرب، وعندما حاول المجنى عليه مقاومته، قرر حينها التدخل فقيد حركته، ثم سدد له عدة طعنات بإستخدام سلاح أبيض حتى فارق الحياة.

وأكد المتهم أنه كان يقصد سرقة "التوك توك" فقط، للانتقام من صديقه المجنى عليه، لتسببه فى قطع لقمة عيشه، والعمل بديلا له على "التوك توك"، إلا أنه فوجيء بالمجنى عليه يقاوم المتهم الثانى، مما دفعه لتسديد الطعنات له حتى فارق الحياة.

واعترف المتهم الثانى، أنهما استوليا من المجنى عليه على كافة متعلقاته، وحصلا على "التوك توك" وتركا الجثة أسفل الطريق الدائرى وفرا هاربين، ثم تخلصا من متعلقات الضحية بإلقاءها بترعة الإسماعيلية.

البداية بعثور أحد المواطنين أثناء سيره أسفل الطريق الدائرى بمنطقة أم بيومى بشبرا الخيمة، على جثة الضحية ملقاة على الأرض بجانب الطريق فى النفق المظلم، فسارع بإبلاغ القوة الأمنية الموجودة أعلى النفق على الطريق الدائرى والخاصة بكمين شرطة معين أعلى الطريق الدائرى بالقرب من مسرح الجريمة، وعلى الفور تم إخطار قسم شرطة شبرا الخيمة ثان، حيث انتقل رجال المباحث إلى محل الواقعة، وتم العثور على جثة المجنى عليه مصابا بعدة طعنات فى البطن والظهر ومعظم أنحاء جسده، وقطع كبير بالرقبة كاد أن ينفصل الرقبة عن الجسد، ولم يتم العثور بحوزته على أى أوراق تثبت شخصيته.

على الفور تم تشكيل فريق بحث مكون من اللواء محمد الألفى مدير مباحث ، والعميد محمد عبد الهادى رئيس فرع البحث، والعقيد سامح القللى مفتش مباحث شبرا، ورئيس مباحث قسم ثان شبرا الخيمة، حيث تم توزيع صورة المجنى عليه وأوصافه على عدد من أقسام الشرطة والمخبرين، وقبل مرور 24 ساعة تعرف أحد الأشخاص على الصورة، وأكد أنه يدعى "رضا.ا.ح" ويعمل سائق توك توك، وتم التوصل لمحل إقامته، وتم التوجه إلى منزله وتقابلا مع والدته وبسؤالها عن نجلها أكدت أنه لم يعد إلى منزله منذ الأمس فأبلغها فريق البحث أن ابنها قُتل وأطلعوها على صورته وتعرفت عليه إلا أنها لم تتهم أحدا بعينه بارتكاب الجريمة.

بدأ فريق البحث فى التوصل لمالكة "التوك توك" الذى كان يعمل عليه، والتى أكدت أنها لم تر المجنى عليه منذ الأمس ولم يعد لركن "التوك توك" فى الجراج، ولكنها علمت أنه كان جالساً على أحد المقاهى فى منطقة أم بيومى أثناء عمله، وأرشدت رجال المباحث عن أقرب اصدقائه والذى يدعى " أحمد.ج.ع" وشهرته "سكرة"، حيث أنه يعلم كافة تحركاته، وعلى الفور توصل رجال المباحث لصديق الضحية، ووضعوا خطتهم للتوصل للمتهمين من خلال صديق المجنى عليه، وخلال يومين حاول "سكرة" تضليل رجال المباحث وإخفاء المعلومات عن فريق البحث الجنائى الذى يتولى جمع المعلومات فى القضية، حتى اكتشف رجال المباحث وجود تضارب بين أقواله والتحريات التى توصل رجال المباحث لها، حيث اكتشف فريق المباحث ان "سكره" تلقى مكالمة من شخص يدعى "بدوى" بعد الحادث بساعات قليلة ورد عليها ابن خالته الذى أكد له انه نايم وأنهم فى الصعيد"، وبمواجهة "سكرة" بهذه المكالمة التى لم يفصح عنها لفريق البحث أثناء عملهم ارتبك، وهو ما أدى إلى الإشتباه به، وبتضييق الخناق عليه اعترف بارتكاب الجريمة، بالاشتراك مع ابن خالته.

وبإعداد كمين للمتهم الثانى تم القبض عليه، وبمواجهته اعترف بالاشتراك مع المتهم الأول فى قتل الضحية، وارشد عن مكان التوك توك المسروق، وتحرر محضرا بالواقعة، وأمرت النيابة بحبسهما على ذمة التحقيق.

 


جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر اليوم السابع وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق ضبط هاربين من تنفيذ 923 حكما و2124 مخالفة مرورية بالبحيرة
التالى #اليوم السابع - #حوادث - الأمن العام يضبط 19 شخصا يمارسون البلطجة وفرض السيطرة