أخبار عاجلة

بالصور.. "السادى" عذَّب ابنه حتى الموت بالجيزة.. والدة ...

ADTECH;loc=300


كتب بهجت أبو ضيف

وُصِف بأنه شخصية سادية تميل إلى تعذيب الآخرين دون سبب سوى لتحقيق لذة خفية، بدأ بتعذيب زوجته الأولى حتى تطلقت منه بعد زواج لم يستمر سوى عام واحد، ثم مارس هوايته فى تعذيب طفله صاحب السنوات الأربع حتى فارق الحياة.

 

"اليوم السابع" التقى "فريدة سيد" والدة الطفل المجنى عليه التى سردت أحداث مقتل ابنها على يد والده تعذيبا فقالت: "اتجوزت من محمد واستحملت العيشة معاه بالرغم أن كلها كانت مرار، كان زى ما بيقولوا بيصبحنى بعلقة ويمسينى بعلقة، يرجع من الشغل يضربنى ويخرج يقعد مع أصحابه، لحد ما خلفت منه "عمر"، ساعتها قلت ربنا هيهديه، وهيبطل يضربنى وحياتنا هتتغير، لكن للأسف المعاملة ساءت، وسبت البيت ورجعت لبيت أبويا أكتر من مرة، لكن كنت برجع لزوجى تانى، وفى مرة حبسنى فى عشة الفراخ 4 ساعات، ومرة تانية قلب عليا طاسة الزيت المغلى وأصبت بحرق بإيدى ونجا ابنى من حرق جسمه بالزيت".

 

وأضافت والدة الطفل القتيل: "وصلت لمرحلة إنى مش قادرة أكمل معاه عشان كان بيتلذذ بتعذيبى، وخدت إبنى "عمر" اللى كان لسه مولود، ورحت لبيت ابويا، وحصلت على الطلاق بعد جواز استمر سنة واحدة، وفى يوم طلبت والدة طليقى الحصول على الطفل، عشان أبوه يشوفه بحجة أنه مسافر للسودان، لكن اتضح إنها كانت حيلة منه عشان يحصل على الطفل، وبعدها حرمنى من إنى إشوفه تانى، لحد ما وصل عمر إبنى لـ4 سنوات، خلال الفترة دى شفته مرتين بس، المرة الأولى طلب طليقى مبلغ 1000 جنيه وعجلة للطفل وملابس جديدة عشان يسمح لى اقابله، والمرة التانية شفته من غير ما يعرف، وكان بيعذب الطفل عشان بيطلب يجيلى، ومن المرات اللى عذبه فيها، دفعه من أعلى السلم رماه على الأرض، واصيب بكسور بجسمه بدون أى سبب".

 

وتابعت والدة الطفل المجنى عليه حديثها قائلة: "طليقى ضرب إبنى وعذبه بجسمه عشان طلب أنه يشوفنى، ولما فقد الوعى استعان طليقى باخته ونقلت إبنى للصيدلية كان لسه عايش، والدكتور كتب له على مرهم عشان تعالج اثار التعذيب اللى فى جسمه، وتانى يوم واصل طليقى تعذيبه لإبنى عشان كان بيعيط وعايز يشوفنى، وخايف من ابوه، ضربه بحزام البنطلون على راسه، وبعدين شاله ورماه على الأرض أكتر من مرة لحد ما مات، ولما إكتشف وفاته راح بلغ بقسم شرطة وقال أن الطفل مات نتيجة صدمه بواسطة سيارة ملاكى بالشارع".

 

وأضافت والدة الطفل فى حديثها فقالت: "فاعل خير اتصل على والدى وقاله أن حفيدك مات، وإن أبوه اللى موته وراح يبلغ فى القسم أنه مات فى سيارة، وخلال وجوده فى القسم إتصلنا على رئيس المباحث وبلغناه باللى حصل، وتحفظ رجال المباحث عليه، وكمان إخوات المتهم راحوا القسم وشهدوا ضده وقالوا أنه قتل إبنه، وطالبت والدة الطفل بالقصاص من طليقها، وصدور حكم ضده بالإعدام شنقا حتى يشفى غليلها من قاتل طفلها".

 

من جانبه ذكر والد أم الطفل المجنى عليه أن المتهم، ليس مختلا عقليا ولا يتعاطى المواد المخدرة، وأن تعذيبه لزوجته قبل طلاقها ولابنه الطفل الذى لم يتعد عمره 4 سنوات يعد نوعا من أنواع السادية، حيث إنه يتلذذ بتعذيب الآخرين جسديا بدون أسباب، والدليل أنه تزوج مرة أخرى، وقبل مرور شهر على زواجه اعتدى على زوجته بالضرب وسبب لها عدة إصابات بأنحاء جسدها.

 

وأضاف عباس محمد جد والدة الطفل: "أن المتهم ادعى أن الطفل مات فى للهروب من الجريمة، حيث أنه تمكن من الحصول على تقرير من إحدى المستشفيات يفيد أن الوفاة نتيجة ، وتوجه لقسم شرطة اوسيم لإنهاء الإجراءات والحصول على تصريح الدفن، وقبل انصرافه كان أشقاء المتهم قد أبلغوا عنه وتحفظ الرائد أمثل حراحش رئيس مباحث على المتهم، وبمواجهته اعترف بقتله الطفل"؛ وذكر "محمود على" عم والدة الطفل المجنى عليه أن المتهم كسر ساق الطفل سابقا عقابا لرؤية والدته له، وعقب القبض عليه وإحالته إلى النيابة، عرضت عليه والدته الاستعانة بمحامى لحضور التحقيق معه فقال لهابسخرية " كلها 15 سنة وهاخرج، ومش مستاهلة محامى".

 

أحداث الواقعة بدأت ببلاغ تقدم به "محمد علم أحمد" 25 سنة عامل أفاد فيه بوفاة ابنه "عمر" البالغ من العمر 4 سنوات نتيجة اصطدام سيارة به بالشارع؛ وفى وقت لاحق حضرت للقسم "جميلة علم أحمد" شقيقة المتهم و"إمام.ص" شقيق المتهم من الأم و"فريدة س" طليقة المتهم وأفادوا بوجود شبهة جنائية فى وفاة الطفل، واتهموا والده بقتله، وبمواجهة المتهم اعترف بارتكاب الجريمة، فحرر محضر بالواقعة وأخطر اللواء هشام العراقى مدير أمن الجيزة واللواء خالد شلبى مدير الإدارة العامة للمباحث، وتم إحالته إلى النيابة التى أمرت بحبسه 4 أيام على ذمة التحقيق وتشريح جثة الطفل والتصريح بدفنه.

 

 

الطفل المجنى عليه
الطفل المجنى عليه

 

اثار التعذيب بوجه الضحية
اثار التعذيب بوجه الضحية

 

أثار التعذيب بجسد الطفل
أثار التعذيب بجسد الطفل "عمر"

 


"عمر" قبل تعرضه للتعذيب

 

والد الضحية حرمه من رؤية والدته
والد الضحية حرمه من رؤية والدته

 

المجنى عليه قتله والده وادعى وفاته فى حادث تصادم
المجنى عليه قتله والده وادعى وفاته فى

 

الطفل القتيل
الطفل القتيل

 

والدة المجنى عليه
والدة المجنى عليه

 

والدة الضحية تروى تفاصيل مقتله
والدة الضحية تروى تفاصيل مقتله

 

والد الطفل المتهم بقتله
والد الطفل المتهم بقتله

 

جد الطفل
جد الطفل

 

عم والدة الطفل
عم والدة الطفل

 

الطفل المجنى عليه
الطفل المجنى عليه

 

جد والدة الطفل
جد والدة الطفل

 

 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر اليوم السابع وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى #اليوم السابع - #حوادث - ننشر تفاصيل مقتل صيدلي على يد سائق توك توك فى مدينة 6 أكتوبر