اخبار السياسه «الأزهر للفتوى الإلكترونية»: الدعاء سلاح المؤمن ومفتاح نيل المراد

«الأزهر للفتوى الإلكترونية»: الدعاء سلاح المؤمن ومفتاح نيل المراد

نشر المركز العالمي للفتوى الإلكترونية، منشورًا عبر صفحته الرسمية بموقع «فيسبوك»، جاء فيه أن الدعاء هو مفتاح نيل المراد وهو بمثابة سلاح المؤمن، ووسيلة للتواصل مع الله تعالى، ومن أعظم العبادات التي تقرب العبد من ربه.

الدعاء على طهارة

وأوضح «الأزهر للفتوى الإلكترونية» في منشوره، أنه على العبد أن يحرص على الدعاء بالشكل السليم، حتى يضمن أن الله سبحانه وتعالى سيستجيب إلى دعواه، وأهم الأمور عند الدعاء هي اليقين بأن الله تعالى سيستجيب دعاءه، وأنه لا ييأس من رحمة الله، ولا بد أن يكون الأمر الذي يدعو به المسلم أمرا حلالا، ويجب أن يكون مأكل ومشرب ومال الداعي أيضا حلال ومصدر رزقه حلال.

وبيّن أنه من آداب الدعاء، أن يكون الداعي على طهارة من الحدث الأكبر أو الأصغر، وأن تكون ثيابه طاهرة أيضًا، لافتا إلى خفض الصوت والخشوع، بحيث أن يقوم العبد بالدعاء دون أي تكلف أو صياح.

الاستعانة بأسماء الله الحسنى

ولفت «العالمي للفتوى الإلكترونية»، أنه يستحب أن يدعو الداعي بأسماء الله الحسنى وصفاته العلى، لأن ذلك من أسباب استجابة الدعاء، مشيرا إلى أنه من المستحب أثناء الدعاء أن يتم بتأني دون استعجال، كذا الدعاء لابد أن يصحبه صبر أي أن يصبر العبد على استجابة دعواه، والمواظبة على الدعاء، فالدعاء من أعظم العبادات، ولا ينبغي التكاسل فيه.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه بعائد مرتفع.. اعرف أعلى 4 ودائع في البنوك لأجل عام بدورية صرف ربع سنوي
التالى اخبار السياسه عاجل.. قرار مفاجئ من الأهلي بشأن قضية الشيبي وحسين الشحات