اخبار السياسه الرئيس يشهد 4 نماذج لمشروعات «ابدأ».. ومدير المبادرة: 62 مليار جنيه تكلفة المرحلة الأولى

الرئيس يشهد 4 نماذج لمشروعات «ابدأ».. ومدير المبادرة: 62 مليار جنيه تكلفة المرحلة الأولى

شهد الرئيس عبدالفتاح السيسى، اليوم، خلال حضوره احتفالية عيد العمال فى مجمع هايير الصناعى فى مدينة العاشر من رمضان، عبر تقنية فيديو كونفرانس، 4 نماذج دعمتها المبادرة الوطنية لتطوير الصناعة المصرية «ابدأ».

«وفائى»: 70% نسبة المكون المحلى بمصنع محركات وسائل النقل الخفيف

وقال محمد وفائى، مدير تطوير الأعمال بمصنع محركات وسائل النقل الخفيف، إنَّ المصنع يُعد الأول من نوعه بالشرق الأوسط وأفريقيا، متابعاً: «نحتفل اليوم بإنتاج أول محرك مصرى، المصنع على مساحة 13 ألف متر مربع بإجمالى تكلفة استثمارية 330 مليون جنيه، والطاقة الإنتاجية للمصنع تصل إلى ربع مليون محرك سنوياً».

توطين تكنولوجيا صناعة المحرك من الجانب الصينى

وأضاف «وفائى»: «نسبة المكون المحلى 70% بمدخلات إنتاجية مصرية، ويصل عدد العمالة إلى 120 عاملاً، وتمّ نقل تكنولوجيا صناعة المحرك من الجانب الصينى بالكامل إلينا، فضلاً عن الانتهاء من تدريب كوادرنا على جميع مراحل الإنتاج بواقع 5 مراحل، واجتاز المحرك اختبارات الجودة جميعها».

«معوض»: «نوفا» تنتج مكونات محطات مياه الشرب بالتعاقد مع شركات عالمية.. ونعمل بطاقة إنتاجية 150 طناً شهرياً

من جانبه، قال الدكتور مهندس أحمد كمال معوض، رئيس مجلس إدارة شركة «نوفا» للتنمية الصناعية، إن نسبة التشغيل بلغت 100% فى مصنع نوفا، مشيراً إلى أن المصنع مخصص لمكونات محطات مياه الشرب والصرف الصحى، إذ تعاقد المصنع مع شركات عالمية أمريكية وأوروبية وآسيوية متخصصة فى إنتاج مكونات محطات مياه الشرب والصرف الصحى.

وأضاف: «أصبحنا قادرين على إنتاج هذه المكونات محلياً بترخيص هذه الشركات، ومن هذه المكونات الفلاتر وأنظمة التهوية المتخصصة، وبلغت التكلفة الاستثمارية لإنشاء المصنع 800 مليون جنيه ويوفر 300 فرصة عمل، وتبلغ طاقته الإنتاجية 150 طناً شهرياً من المكونات المصنّعة من الستيلس، والمصنع أصبح قادراً على سد احتياجات السوق المحلية من هذه المكونات، ومن المستهدف تخصيص 30% من إنتاجنا للتصدير وتوفير النقد الأجنبى».

وقال أحمد رجب الشافعى، المؤسس والمدير التنفيذى لمصنع فانتازيا لتصنيع مكونات الإسفنج والأثاث الفندقى، إنّ المصنع بدأ من الصفر فى المنطقة الصناعية جمصة بمحافظة الدقهلية، ومع مرور الوقت زادت خطوط الإنتاج للصناعات المغذية للمنتجات. وأضاف: «استطعنا تصدير 30% من إنتاجنا وصنَّعنا لحساب شركات أجنبية، وتبلغ مساحة المجموعة 15 ألف متر وتضم 400 عامل بطاقة إنتاجية 22 ألف طن فى السنة، وتكلفة استثمارية 200 مليون جنيه».

وتابع: «نسبة المكون المحلى فى المنتجات 30% ونهدف لزيادته إلى 70%، وكان لقطاع دعم الصناعة بمبادرة (ابدأ) دور كبير عن طريق تخصيص قطعة أرض للتوسعات المستقبلية لتصنيع المادة الخام، وهو ما سيوقف استيراد نحو 150 ألف طن من الخام سنوياً، كما أن تسهيل الإجراءات الحكومية وفَّر علينا وقتاً ومجهوداً فى افتتاح المصنع».

«جين»: «أنجل ييست» تطور الخمائر ومشتقاتها استناداً إلى علم الأحياء الاصطناعية والتكنولوجيا الحيوية.. ونصدر منتجاتها لأكثر من 160 دولة

وقال ليو جين، المدير العام لشركة أنجل ييست إيجيبت، إنّ المجموعة تأسست عام 1986 فى الصين، وتعتمد منتجات الشركة الرئيسية على تطوير الخمائر ومشتقاتها ومستخلصاتها، استناداً إلى علم الأحياء الاصطناعية ومجالات التكنولوجيا الحيوية، وبعد مرور أكثر من 20 سنة من العمل والجهد، تمتلك الشركة 16 مصنعاً و12 مركز دعم فنى، وتصدر منتجاتها لأكثر من 160 دولة ومنطقة.

وأضاف: «أنشئت الشركة عام 2010 فى بنى سويف وبلغت استثماراتها تراكمياً 250 مليون دولار، وستصل قوة عمالتها إلى أكثر من 1000 عامل بنهاية عام 2024»، مشيراً إلى أن مصنع «أنجل ييست إيجيبت للتكنولوجيا الحيوية» هو الأكبر فى الشرق الأوسط وأفريقيا ودول الجوار، وجرى اختيار مصر بسبب موقعها الاستراتيجى والحوافز الاستثمارية، ونسبة المكون المحلى من المادة الخام تجاوزت 90%، وبلغت نسبة التصدير 80% من إجمالى الطاقة الإنتاجية بحصيلة دولارية 105 ملايين دولار بالعام الماضى.

وفى كلمته، كشف المهندس محمود شكرى، مدير مبادرة «ابدأ»، عن تحويل 23 فرصة صناعية إلى شراكات قائمة من بين 84، إذ تدخل بقية الفرص الصناعية فى مرحلة التنفيذ. وأضاف «شكرى»: «تضم مرحلة ابدأ الثانية 24 فرصة صناعية، فضلاً عن وجود 37 فرصة صناعية فى مراحل مستقبلية»، لافتاً إلى أنّ التكلفة الاستثمارية للمرحلة الأولى بلغت نحو 62 مليار جنيه تشكل نحو 28% من حجم الاستثمارات فى القطاع الصناعى خلال السنوات الثلاث الماضية.

وأوضح أنّ «ابدأ» تمول مشروعاتها من خلال 3 طرق رئيسية، هى: ابدأ ورجال الأعمال بنسبة 49%، واستثمارات أجنبية مباشرة بنسبة 5%، إضافة إلى 46% تمويل مؤسسات دولية. وتابع: «(ابدأ) تعاملت مع العديد من التحديات كعدم مجابهة آليات السوق، والأفكار غير المكتملة، وهناك تحديات فى إدارة المؤسسات الصناعية، والتحدى الأكبر دائماً يتمثل فى التمويل».

وأعلن مدير مبادرة «ابدأ» إطلاق صندوق النيل الصناعى للاستثمار المباشر، لافتاً إلى أن الصندوق يُعد الأول من نوعه فى الاستثمار الصناعى بمصر، وستبلغ قيمة الإصدار الأول 2.5 مليار جنيه.

«شكرى» يطلق «صندوق النيل» للاستثمار المباشر وطرحه فى البورصة لضمان الشفافية

وأضاف أن الصندوق سيُطرح فى البورصة لضمان الشفافية الكاملة لكل المستثمرين، داعياً جميع المستثمرين ورجال الأعمال والبنوك والمؤسسات المالية والأفراد إلى الاستثمار بالصندوق.

وأوضح «شكرى» أنّ الصندوق سيكون حلقة الوصل بين كل الأطراف المعنية بتحقيق عوائد استثمارية، متابعاً: «لدينا فريق عمل متميز مشترك بين شركتى «ابدأ» و«القاهرة كابيتال للاستثمارات المالية»، وبدأنا استراتيجية الاستثمار بضخ 100 مليون جنيه كحد أدنى فى المشروع، 500 مليون جنيه كحد أقصى».

وأشار إلى أنه سيتم استهداف جميع الأنشطة الصناعية مع وضع أولوية لكل المشروعات التى تستهدف تقليل الفاتورة الاستيرادية، لافتاً إلى أنّه ستكون هناك إصدارات ثانية وثالثة، متابعاً: «(ابدأ) طوّرت فلسفتها وفكّرنا خارج الصندوق، إذ جرى إدخال مجموعة من مشروعات المرحلة الأولى فى صندوق استثمار مباشر».

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه «العدل الدولية» تحاصر الاحتلال الإسرائيلي اليوم.. 3 سيناريوهات متوقعة
التالى اخبار السياسه أسعار السمك اليوم الجمعة 24-5-2024.. تراجع كبير في الجمبري