أخبار عاجلة
هنا شيحة توجه رسالة مؤثرة للراحل محمد خان -
الحضري: هناك من حاول إشعال خلافي مع وادي دجلة -
ضبط 13 متهما بحيازة أسلحة غير مرخصة في المنيا -
حبس 4 لصوص لاتهامهم بسرقة محل -

بالفيديو.. مصر تقتل خصومها.. 5 لحظات هستيرية لن تمحى من ذاكرة "فراعنة كوبر"

بالفيديو.. مصر تقتل خصومها.. 5 لحظات هستيرية لن تمحى من ذاكرة "فراعنة كوبر"
بالفيديو.. مصر تقتل خصومها.. 5 لحظات هستيرية لن تمحى من ذاكرة "فراعنة كوبر"

الخميس 02 فبراير 2017 01:52 صباحاً فرحة جديدة تضاف للكرة المصرية بعد التأهل إلى المباراة النهائية لكأس أمم أفريقيا 2017، والتي زادت قوتها بسبب غياب الفراعنة عن المشاركة في البطولة منذ عام 2010.

"مصر قد عادت"، هكذا صرح الفرنسي هيرفي رينار المدير الفني لمنتخب المغرب بعد الفوز القاتل للفراعنة عن فريقه في دور الثمانية من كأس الأمم، ويبدو أنه قصد أن الفراعنة عادوا لقتل خصومهم في الأوقات الحرجة.

فرحة الفوز المصري على بوركينا فاسو كانت كبيرة خاصة بعد الضغط العصبي الذي عانى منه لاعبي الفراعنة، وكذلك الجماهير المصرية، بسبب الوصول إلى ركلات المعاناة الترجيحية.

الأرجنتيني هيكتور كوبر المدير الفني لمنتخب مصر قاد الفراعنة لتحقيق عدد من الانتصارات الهامة في الفترة الأخيرة، سواء في تصفيات الكان، أو المونديال، وكذلك في البطولة الأفريقية نفسها.

وما زاد من قوة الفرحة بالانتصارات الأخيرة للفراعنة هو أن جميعها جاءت في الدقائق الأخيرة من عمر المباريات، خاصة في مواجهات نيجيريا، غانا، أوغندا، المغرب وبوركينا على التوالي.

المنتخب المصري بات يمتلك قدرة على ضبط النفس في الدقائق الأخيرة من المباريات الهامة، والدليل تحقيق الفوز في جميع مبارياته الحاسمة خلال الدقائق العشر الأخيرة، أو حتى بركلات الترجيح.

الفرحة الأولى

التعادل القاتل في الدقائق الأخيرة كانت خلال مواجهة نيجيريا في التصفيات المؤهلة لكأس الأمم، بعدما نجح في تسجيل هدف التعادل مع الدقيقة 90 في ملعب أحمدو بيلو.

الفرحة الثانية

الدقيقة 86 من مواجهة مصر أمام غانا في تصفيات كأس العالم، شهدت تسجيل عبد الله السعيد لهدف الفراعنة الثاني ليضيف فرحة هيستيرية جديدة للفراعنة بعد ضمان نقاط المباراة الثلاث في ظل ضغط غاني مكثف لإدارك التعادل حينها.

الفرحة الثالثة

السعيد يعود مرة أخرى ليسعد المصريين، فبعد تعادل مع مالي في الجولة الأولى، بات الضغط على الفراعنة كبيراً خوفاً من الخروج من الكان الحالي، إلا أن صانع ألعاب الفراعنة استطاع أن يسجل هدف الانتصار في الدقيقة 89، مما ساهم فيما وصل له الفريق في البطولة حتى الآن.

الفرحة الرابعة

قبل أيام قليلة ماضية، استطاع محمود عبد المنعم "كهربا" أن ينقذ مصر من براثن أسود الأطلس بعدما سجل هدفاً في الدقيقة 88 من مواجهة المغرب ليقود مصر للعبور نحو المباراة التي شهدت الضغط الأكبر في الفترة الأخيرة.

الفرحة الخامسة

تقدم فتعادل ثم ركلات ترجيح، كان هذا سيناريو مباراة مصر أمام بوركينا فاسو التي نجح خلالها عصام الحضري في إنقاذ طموح الفراعنة من الانتهاء عند الدور قبل النهائي للكان، خاصة بعدما أهدر عبد الله السعيد أولى الركلات، ولكن اليأس لم يتسرب لنفوس اللاعبين.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر يلا كورة وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق # أمم إفريقيا 2017.. تعرف على تشكيل منتخب مصر المتوقع فى مواجهة الكاميرون موجز نيوز
التالى ملامح تشكيل المنتخب.. كوكا وإبراهيم صلاح يظهران أمام بوركينا